لبنان: 96171010310+     ديربورن: 13137751171+ | 13136996923+
14,543 مشاهدة
A+ A-

لم يتأرجح العمر في جدائلها، بل أعلن ذبوله باكراً معتذراً من المحبة والأدعية التي حاولت أنّ تحرسها طيلة الأيام الماضية.

اليوم أغمضت الشابة يارا هاشم عينيها إلى الأبد، بعد أنّ أصيبت بفيروس كورونا وعانت حوالى الشهر في المستشفى.

اليوم أغلقت يارا كتاب عمرها القصير ولم تكتب به إلا ما يشبه ضحكتها الهادئة، وفتحت جرحاً في قلب والديها لن يندمل أبداً.

يارا المدللة الصغيرة حلقت عالياً في أول الشتاء، وأمطرت عيون الأحبة قبل الأوان.
 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • مخترع أول هاتف محمول في العالم: اتركوا أجهزتكم وعيشوا حياتكم! تتمة...
  • تفاصيل تعرض أحد مراكز الجيش في طرابلس للإعتداء وطعن عسكري..دخل المعتدي حاملًا "سكين وحقيبة" تتمة...
  • ألواح الطاقة الشمسية: أنظروا إليها تحترق! 5300$ اشتعلت على سطح المبنى ونجا من كارثة فيما لو كانت البطاريات داخل المنزل تتمة...
  • "خراب سيارتك.. خراب بيتك".. مبالغ خيالية بانتظارك عند أي عطل بسيط يطرأ على السيارة! تتمة...