لبنان: 96171010310+     ديربورن: 13137751171+ | 13136996923+
1,439 مشاهدة
A+ A-

 بمزيد من التسليم بقضاء الله سبحانه تنعى دار الأمير في بيروت الشاعر والروائي سماحة العلّامة الشيخ فضل مخدر الذي وافته المنية فجر اليوم الخميس الواقع فيه 2/12/2021 عن عمر ناهز 56 عامًا قضى معظمه في خدمة الدين والإنسان.

شغل فقيدنا الكبير منصب نائب رئيس اتحاد الكتّاب اللبنانيين، و رئيس الملتقى الثقافي اللبناني، و رئيس منتدى أدب المقاومة، وأسّس ديوان الكتاب للثقافة والنشر وأصدر من خلاله العديد من الكتب والدوريات، أيضًا، أطلق مؤتمر الناشر العربي سنة 2005، إضافة إلى مهرجان الانتصار الشعري السنوي منذ العام 2007، وقد استضاف من خلاله العشرات من كبار الشعراء اللبنانيين والعرب. كما جعل من بيته ديوانًا مفتوحًا للشعر والثقافة حيث كان يعقد ندوة فكرية أو شعرية أسبوعيًا أو شهريًا. ومن خلال علاقاته الواسعة وأخلاقه العالية ومحبته المشهودة استطاع الشيخ مخدر أن يمدّ أمتن الجسور الثقافية بين لبنان والعالم العربي، وحتى الكثير من بلدان العالم شرقًا وغربًا، واستطاع أن يحفر بصمته الإبداعية الفارقة لدى كل من عرفه.

ولسماحة الشيخ أكثر من مؤلف، منها: صلة تراب (ديوان شعر)، وروايتان: اسكندرونة و المنذور، وكتابان أدبيان: نصوص مسكونة، و يا صاحبي، و الحاكم عند الفارابي (رسالة ماجستير)، إضافة إلى عشرات اللوحات الفنية التي رسمها. ولقد كان فقيدنا الكبير -خاصة في سنته الأخيرة- في حركة دائمة، وحيوية عزّ نظيرها، لا يعرف الملل ولا الكلل، فرغم كل أمراضه، كان يعمل لأكثر من 16 ساعة في اليوم مشتغلًا على تفسير جديد في موضوعه للقرآن الكريم.

وبرحيل سماحة الشيخ فضل مخدر يخسر لبنان والعالمان العربي والإسلامي قامة دينيّة وفكرية وأدبية باسقة ليس من السهل تعويضها.

رحم الله فقيدنا الحبيب وتغمده بعظيم نعمه، وإنّا لله وإنّا إليه راجعون.

محمد حسين بزي

دار الأمير – بيروت

2/12/2021

   


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • لا عبوة ناسفة في منطقة "ساقية الجنزير" والجيش ضرب طوقا أمنيا في المكان بسبب قدوم احد السياسيين الى المنطقة (لبنان 24)
  • وئام وهاب: "كل نائب يوافق على إحتساب الدولار على 20 ألفاً كما تلحظه الموازنة يجب عدم إعطائه صوتاً واحداً لأن ذلك سيؤدي إلى مذبحة بحق الناس تتمة...
  • مصدر رسمي لـ رويترز: مشروع الموازنة اللبنانية لعام 2022 يطبق سعر صرف يتراوح بين 15 و20 ألف ليرة للدولار للنفقات التشغيلية
  • لبنان أمام منخفض جوّي جديد.. استعدوا! تتمة...