لبنان: 96171010310+     ديربورن: 13137751171+ | 13136996923+
9,329 مشاهدة
A+ A-

اكد المفتي دريان خلال الحفل الختامي لجمعية "الإرشاد والإصلاح" ومؤسسة "أسامة شقير الخيرية" ان "لا احد يستطيع  ان يهمش المسلمين السنة في لبنان او ينهش شيئا من حقوقهم"، مطمئنا ان "أهل السنة والجماعة في لبنان بخير رغم كل ما يتعرضون له من أزمات متلاحقة وسيبقى دورهم ومكانتهم وموقعهم الشعبي والدستوري والأساسي في المجلس النيابي وفي الحكومة ورئاستها في الدولة اللبنانية"، معلنا ان "دار الفتوى المؤتمنة على الوجود والتاريخ والعقيدة لما فيه مصلحة المسلمين واللبنانيين جميعا مواقفها ثابتة وصلبة لا تزعزعها التحديات وستواجه بقوة وحزم كل الأفكار والطروحات المريبة والمشاريع المشبوهة التي تنال من الشريعة الإسلامية السمحاء، فلن تسمح بتشريع المثلية الجنسية ولا بتمرير مشروع الزواج المدني المخالف للدين الإسلامي ولكل الشرائع، ويخالف أيضا أحكام الدستور اللبناني في ما يتعلق بوجوب احترام قانون الأحوال الشخصية المعمول به في المحاكم الدينية العائدة للبنانيين في المادة التاسعة منه، هذه ثوابت دار الفتوى والمسلمون جميعا في لبنان ومعنا رؤساء الحكومات والرئيس فؤاد السنيورة الموجود بيننا". 

 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • النائب العام التمييزي قرر ترك المودع بسام الشيخ حسين من دون أي ادعاء أو تعهد (الجديد)
  • "المعاشات الأعلى".. الإمارات الأولى على مستوى الشرق الأوسط وشمال افريقيا والخامسة عالميًا في متوسط الرواتب تتمة...
  • التلفزيون السعودي: تحطم طائرة خفيفة ووفاة قائدها بعد إقلاعها من مطار الثمامة بالرياض والسلطات تفتح تحقيقًا
  • طوابير السيارات عادت أمام محطات البنزين في النبطية رغم تطمينات الشركات بتوفر المادة (النشرة)

زوارنا يتصفحون الآن