لبنان: 96171010310+     ديربورن: 13137751171+ | 13136996923+
28,055 مشاهدة
A+ A-

"أجمل ما في لبنان هو لبنان، ولكن أكذب ناس هم سياسيي لبنان الّذين يدّعون أنهم يحبّون بلدهم"، بهذه الكلمات فتح الممثل اللبناني القدير صلاح تيزاني النار على السياسيين خلال حديث مع الـ LBCI.

وأضاف أبو سليم : "أوعا تصدّق انّو بيحبّوا لبنان! يللي بيحبّ لبنان بيضحّي كرمالو. الشعب اللبناني رح يموت من الجوع والقهر، والسياسيين قاعدين متسلّطين، خلّينا ساكتين أحسن لأن الصمت أحياناً أهم من الكلام".

وتساءل: "كيف الكن عين يا سياسيين تحطّوا عينكن بعين الشعب؟ بلدنا كان أحلى بلد بالدنيا، وصّلتوه ت صار مزبلة... يا عيب الشوم عليكم"، واستشهد بحادثة رمي السياسيين في حاويات النفايات في أحد البلدان الأجنبيّة.

ورداً على سؤال " ما الّذي يُبكي صلاح تيزاني اليوم بعدما أضحك الجمهور لسنوات طويلة؟" قال أبو سليم : "أبكي على وطني لبنان، عشنا وجبنا اولاد ت يعيشوا بهالوطن! ببكي ت شوف ابني ما عم بقدر شوفو لأنو مش هون".

وبكى قائلاً "اولادي خارج لبنان، أنا شو باقي من عمري؟ عمري 94 سنة، ما بدّي إبني يكون فوق راسي لمّا الله بياخد أمانتو؟".

المصدر: LBCI

 

 

 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • شقيق المودع الذي يحتجز رهائن في المصرف في الحمرا للجديد: والدنا في مستشفى الزهراء وقد استدنا لعلاجه ولا قدرة لنا لإستكمال العلاج ولا مشكلة لدينا بدخول أخي إلى السجن وكل ما نريده هو "انو نفك ضيقتنا"
  • شقيق المودع الذي يحتجز رهائن في المصرف في الحمرا لـ"الجديد": أخي لم يدخل معه سلاحاً إلى المصرف بل أدخل مواد مشتعلة واستحوذ على السلاح من مكتب مدير الفرع
  • سكاي نيوز عربية: عشرات المودعين يصلون إلى محيط المصرف الذي يشهد حادث احتجاز رهائن تضامناً مع المسلح
  • جمعية المودعين اللبنانيين: والد المودع المسلح موجود في المستشفى ويحتاج علاجًا بقيمة ٥٠ ألف دولار