لبنان: 96171010310+     ديربورن: 13137751171+ | 13136996923+
1,512 مشاهدة
A+ A-

قال المدير العام الجديد لوكالة الفضاء الروسية، إن بلاده تعتزم الانسحاب من محطة الفضاء الدولية بعد عام 2024، وقال البيت الأبيض إنه يدرس خيارات لتخفيف أثر ذلك الانسحاب المحتمل.

وأعلن مسؤول روسي، أمس الثلاثاء، أن بلاده تعتزم الانسحاب من المحطة الدولية، لكن مسؤولين في وكالة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا) قالوا إن موسكو لم تبلغ رسميًا عن نيتها الانسحاب من الشراكة القائمة منذ عقدين مع الولايات المتحدة.

وقال رئيس وكالة الفضاء الروسية الذي تم تعيينه في المنصب في منتصف يوليو/تموز (يوري بوريسوف) لبوتين في تصريحات نشرها الكرملين “بالطبع، سنفي بكافة التزاماتنا لشركائنا لكن اتُّخذ قرار مغادرة هذه المحطة بعد عام 2024”.

ويأتي الإعلان في ظل التوتر بين الكرملين والغرب بشأن تدخّل موسكو العسكري في أوكرانيا وحزمات العقوبات غير المسبوقة على روسيا، بينما عملت روسيا والولايات المتحدة جنبًا إلى جنب في محطة الفضاء الدولية الموجودة في المدار منذ عام 1998.

ورغم أن تصاعد التوتر بين موسكو وواشنطن بسبب أوكرانيا قد أثار الشكوك حول مستقبل التعاون الأمريكي الروسي في مجال الفضاء، فقد كان إعلان موسكو مفاجئًا.

وقبل أقل من أسبوعين، وقّع الخصمان السابقان خلال الحرب الباردة اتفاقًا لتبادل الطواقم يسمح بأن يتشارك رواد الفضاء الأمريكيون والروس الرحلات على متن المركبات الفضائية لكلا البلدين من محطة الفضاء الدولية وإليها في المستقبل.

وأصدر بيل نيلسون -مدير ناسا- بيانًا أكد فيه التزام الولايات المتحدة بمواصلة تشغيل محطة الفضاء الدولية حتى عام 2030، مضيفًا أن وكالة الفضاء “تنسق مع شركائنا”.

وقالت مديرة ناسا لمحطة الفضاء الدولية إن “الروس لم يبلغوها عن أي نية من هذا القبيل، كما هو مطلوب بموجب الاتفاقية الحكومية الخاصة بالمحطة، لقد فوجئنا بذلك، لم نتلق أي شيء رسمي”.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس إن إعلان روسيا كان مفاجئًا، ووصفه بأنه “تطور مؤسف”.

محطة الفضاء الدولية

وتم إطلاق محطة الفضاء الدولية في عام 1998، وهي مأهولة باستمرار منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2000 بموجب شراكة تقودها الولايات المتحدة وروسيا وتضم أيضًا كندا واليابان و11 دولة أوربية.

وتُعد الترتيبات بشأن محطة الفضاء الدولية واحدة من الروابط الأخيرة للتعاون المدني بين واشنطن وموسكو، إذ تراجعت العلاقات بين البلدين إلى أدنى مستوياتها منذ الحرب الباردة بسبب العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.

وكانت ناسا ووكالة الفضاء الروسية تُجريان محادثات لتمديد مشاركة روسيا في المحطة الفضائية حتى عام 2030، ووافق البيت الأبيض في وقت سابق هذا العام على خطط ناسا لمواصلة تشغيل المختبر الفضائي حتى ذلك الحين.

ونقلت رويترز عن مسؤولين من ناسا، في وقت سابق، أن التعاون بين الجانبين على متن محطة الفضاء الدولية لم يتأثر.

وردًا على طلب لتوضيح خطط روسيا بشأن محطة الفضاء الدولية، أشارت متحدثة باسم الوكالة الروسية إلى تصريحات بوريسوف دون أن تذكر ما إذا كانت تمثل الموقف الرسمي للوكالة.

المصدر: الجزيرة


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • جريمة قتل سيّدتين لبنانيّتين في أستراليا من قبل مجهولين باستهدافهما بحوالي 16 طلقة! تتمة...
  • الشاب "محمد" حديث المصريين بعد عمله البطولي أثناء حريق كنيسة أبو سيفين.. ألقى بنفسه بين ألسنة النيران لإنقاذ 5 أطفال تتمة...
  • روسيا تدخل على خط الإستحقاق الرئاسي: "انشغالها في الحرب لا يعني أنها مضطرة لعدم الالتفات إلى الساحة اللبنانية" تتمة...
  • إصابة عسكري إثر تعرّض دورية للجيش اللبناني لاطلاق نار على طريق عام اللبوة - القاع تتمة...

زوارنا يتصفحون الآن