مأساة لبنانية في ألمانيا...سارة توفيت و سوزان بحال الخطر و الأب مُنع من رؤيتهما وحتى المشاركة في الدفن

الأحد 14 أيار , 2017 09:37 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 256,388 زائر

مأساة لبنانية في ألمانيا...سارة توفيت و سوزان بحال الخطر و الأب مُنع من رؤيتهما وحتى المشاركة في الدفن

"قصتي حصلت في ألمانيا وليس في الرقة!"يقول أبٌ لبناني متلهفٌ لرؤية ابنتيه التوأم، وقد سبقه إليهما القدر، عاجله واقتطف عمر ابنته ساره، وأقصى أمنياته أن يرى سوزان... فبعدما حُرم من رؤيتهما، هو اليوم ممنوعٌ من المشاركة في مراسم دفن سارة! وباسم القضاء في ألمانيا، يقول الوالد أنه ممنوعٌ من الإقتراب من ابنتيه منذ العام 2009!
بحسرةٍ يسرد الوالد المغترب محمود لموقع بنت جبيل معاناته، فبعد خلافات بينه وبين والدتهما، قضى الحكم في ألمانيا بمنعه من رؤية ابنتيه، ومدة الحكم 4 سنوات. والجدير بالذكر أن سارة وسوزان تحملان الجنسيتين اللبنانية والألمانية، إلا أن كل السبل في الوصول إليهما فشلت. ومما زاد معاناته أن الوالدة غيّرت مكان سكنها وابنتيها، إلا أنه علم من إحدى بناته مكان السكن الجديد. 
وبقي يحاول الوصول إليهما، مستنفذاً كل السبل، حتى أنه حاول مناشدة المستشارة الألمانية الخارجية أنجيلا ميركل، ولو افتراضياً عبر "فيسبوك"، من منطلق أن "الغريق يتعلق بقشة"، وقال: "أنا في المانيا و لست في (ولاية) الرقة!"
ولكن حصل ما لم يكن بالحسبان، فقد تعرضت سارة وسوزان لحادث سير مروع، نقلتا اثره إلى المستشفى، وتوفيت سارة ابنة الـ16 ربيعاً، وكانت اختها التوأم سوزان ترقد في المستشفى. وقد تعافت وهي اليوم بحالة جيدة.
الفاجعة التي حلّت لم تشفع للأب الملوّع، فالإقتراب من ابنته لا يزال محرّماً، ويقول لموقعنا أنه مُنع من المشاركة في مراسم دفنها! ولا يعلم حتى الساعة موعد أو مكان الدفن.
"إلى روحك الطاهرة يا حبيبة قلبي. يا سارة أنتِ دائماً بقلبي يا روحي" هذا كل ما يملكه الأب المفجوع لابنته، لا يملك أن يهديها سوى سورة الفاتحة، وباقة ورود أوصلها رفاقه لمكان الحادث... ومهما كانت قصة محمد مع الوالدة، لا بد للإنسانية أن تأخذ حيزاً، لا لأجل الوالدة ولا حتى لأجل الوالد، بل لأجل سارة وسوزان، اللتان لا شأن لهما سوى كونهما سارة و سوزان! رحلت سارة، وتحول حُلم رؤيتها حسرة، فهل يشفع رحيلها له، ليلتقي سوزان؟ سؤال برسم الإنسانية...
داليا بوصي - بنت جبيل.أورغ

تعليقات الفيسبوك
Script executed in 0.0938501358032