تناولوا إفطارا ضخما بدون تأنيب ضمير..لكن بشرط واحد

الأربعاء 15 آب , 2018 09:31 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 18,085 زائر

تناولوا إفطارا ضخما بدون تأنيب ضمير..لكن بشرط واحد

يتجاهل العديد من الأشخاص وجبة الإفطار، سعياً منهم لخسارة وزنهم، فيستيقظون في وقت متأخر، ويقضون معظم يومهم في تناول المشروبات. وإلى جانب ذلك، يتناولون الطعام في أوقات متأخرة، مما يؤثر سلباً على صحتهم، ويزيد من فرصة إصابتهم بالعديد من المشكلات الصحية. ولكن هناك دراسة جديدة أكدت أن من يفعل هذا الأمر عليه التفكير مجدداً؛ لأن تناول وجبة إفطار ضخمة في الصباح سيساعد على خسارة الوزن.
شرط وحيد للانتفاع من تناول وجبة إفطار ضخمة
بحسب ما نقلت صحيفة Daily Mail البريطانية، الأربعاء 15 أغسطس/آب 2018، توصَّل باحثون إلى أن تناول وجبة إفطار مُشبِعة «يُعِدُّ» الجسم لحرق الكربوهيدرات بشكل أسرع، ولكن بشرط ممارسة الرياضة بعد تناولها. وتبيَّن للباحثين أن تناول وجبة إفطار جيدة أفضل من تجاهلها، حيث إنها تزيد من معدل حرق الكربوهيدرات خلال ممارسة التمرينات الرياضية.
الإفطار والرياضة يزيدان من سرعة الهضم 
قال الطبيب جافيير غونزاليز، من جامعة باث البريطانية: «وجدنا أن تناول وجبة الإفطار قبل التمرين يُزيد من سرعة الهضم والامتصاص والأيض للكربوهيدرات التي قد نتناولها بعد التمرينات الرياضية، وذلك مقارنة بتجاهل وجبة الإفطار». كما اختبر الباحثون من جامعات «باث، وبرمنغهام، ونيوكاسل، وستيرلينغ» البريطانية، مستويات الجلوكوز والجليكوجين في الدم، إثر تناول وعاء من حساء الشعير قبل ركوب الدراجة الهوائية لمدّة ساعة لدى 12 متطوعاً من الذكور الأصحَّاء، مقارنة بالامتناع عن الطعام والشراب طوال الليل قبل تلك الرياضة. وتبيَّن أن تناول الإفطار قد رفع أيضاً من مُعدّل التمثيل الغذائي للطعام الذي تناوله المتطوّعون بعد انتهاء التمرينات الرياضية. جاء ذلك في دراسة نُشِرت في «المجلة الأميركية لعلم وظائف الأعضاء -علم الغدد والأيض- American Journal of Physiology -Endocrinology and Metabolism».
(عربي بوست)

Script executed in 0.025924205780029