21,113 مشاهدة
A+ A-


كان "صباح الدين يلماز" في منزله في تركيا في يوم بارد وممطر عندما لاحظ حمامة مبتلة وترتجف من البرد تجلس على الحافة خارج النافذة. وبدلاً من المخاطرة بالطائر وإدخاله من النافذة للتدفئة، قرر يلماز أن يدفئه من الخارج باستخدام مجفف الشعر.

هذا وصور أحد المارة في الشارع هذه المبادرة اللطيفة وسرعان ما انتشر الفيديو على نطاق واسع وتحدثت عنه الصحافة المحلية. من جهته قال يلماز: "تعافى الطائر بعد قليل من الدفء، قدمت له الطعام وسخنته له مرة أخرى بعد 15 دقيقة. بعد أن تعافى الطائر جيدًا وأكل طعامه، طار بعيدًا ".

على الرغم من أن الاهتمام بحمامة واحدة في العالم قد لا تهم بعض الناس إلا أن يلماز لديه رأي مختلف بحسب ما نقلت "ذا دودو": "لديه حياة أيضًا.. لهذا فعلت ذلك."


 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • رئيس مجموعة فيسبوك مارك زاكربرغ يعلن تغيير إسم الشركة الأم إلى "ميتا" لتعكس بشكل أفضل كل نشاطاتها لكن اسم الشبكات المختلفة فيها سيبقى نفسه
  • ألان عون: نحنا ما عنا ١٠٠ ألف مقاتل عنا ١٠٠ ألف فكرة
  • الخارجية الأميركية: الولايات المتحدة تفرض عقوبات على هؤلاء الأفراد تضامنًا مع الشعب اللبناني الذي يطالب منذ فترة طويلة بالمساءلة والشفافية ووضع حد للفساد المستشري
  • الخارجية الأميركية: الولايات المتحدة أدرجت 3 لبنانيين شاركوا في أعمال فساد أو استغلوا منصبًا رسميًا لصالح أنفسهم ما جعل اللبنانيون يتحملون وطأة أزمة اقتصادية مدمرة سببها الفساد وسوء الإدارة الحكومية

زوارنا يتصفحون الآن