لبنان: 96171010310+     ديربورن: 13137751171+ | 13136996923+
36,144 مشاهدة
A+ A-

ضجت وسائل إعلام تونسية بخبر حادثة صراخ وتكسير وقعت في إحدى المستشفيات. وفي التفاصيل أن سيدة تونسية تدعى ألفة وزوجها اللبناني قصدا المستشفى لمعالجة صغيرهما حيث كانت حرارته مرتفعة. فشعرا بإهمال حيث لم يكن هناك من يهتم بالطفل في القسم، فالتقطت السيدة جوالها وبدأت التصوير، الأمر الذي استفزهم، فوقع الإشكال والتلاسن بين عائلة الطفل والطاقم العامل المتواجد بينما الطفل يبكي. وسرعان ما تحول إلى صراخ وتكسير. وقالت الزوجة  في مداخلة هاتفية مع "صباح الورد" عبر "الجوهرة أف أم"،  أن هذه الحادثة وقعت عند استعجالها المتواجدين للتدخل السريع لعلاج طفلها  الذي كان يعاني من ارتفاع كبير في درجة حرارته التي تجاوزت الـ 40 دون اي تفاعل سريع من الطاقم الطبي بالمستشفى لاسعافه.
وقالت "ألفة" أن معاملة الموظفين بالمستشفى لزوجها لم تكن كما يجب لأنه أجنبي ويحمل الجنسية اللبنانية.
ولجأت عائلة الطفل الى مركز الشرطة لتقديم شكوى. كما استنكر الإتحاد العربي لحماية الطفولة الحادثة، مطالبين بإنصاف الطفل ووالديه.
بنت جبيل.أورغ
 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • حدشوت بزمان: الإعلان عن مقتل المصابين في عملية الدهس قرب نابلس
  • القناة 12 الإسرائيلية: حالة المصابين في عملية الدهس قرب نابلس بالغة الخطورة
  • وزارة الدفاع السورية: استشـ.هـ|.د طفلة وإصابة عشرة مدنيين بجروح ووقوع بعض الخسائر المادية جراء العـ.dدو|ن الإسرائيلي الذي استهدف أحد المواقع في المنطقة الوسطى وأحد الأبنية السكنية في مدينة بانياس في المنطقة الساحلية
  • وكالة سانا: الدفاعات الجوية تتصدى لأهداف معـ.|دية في ريف حمص الشرقي