لبنان: 96171010310+     ديربورن: 13137751171+ | 13136996923+
8,124 مشاهدة
A+ A-

 

جاء في جريدة "الأنباء" الالكترونية:

 

أمام الواقع الخطير الذي وصل إليه لبنان، ناشد رئيس لجنة الصحة النيابية عاصم عراجي حكومة تصريف الأعمال "إعلان حال طوارئ صحية في البلاد وإلزام كل المستشفيات الحكومية والخاصة باستقبال جميع المرضى تحت طائلة المسؤولية، استنادا الى المرسوم الاشتراعي الصادر في العام 1983 الذي ينص على ضرورة فتح المستشفيات".

 

وأشار عراجي في حديث لـ"الأنباء" إلى أنه "في كل يوم يدخل الى المستشفى ما بين 50 الى 60 مريض على أقسام كورونا، وأن ما ينقص لبنان من الأسرّة في الوقت الحالي يتراوح ما بين 400 الى 500 سرير، أما عدد المستشفيات التي ما زالت ممتنعة عن استقبال مرضى كورونا فهي 67 مستشفى"، مستغرباً عدم اتخاذ اجراءات مسلكية بحقهم، مضيفاً: "يبدو ان كل مستشفى تابع لجهة سياسية معينة وهذه مسؤولية وزارة الصحة والدولة، وعليهم ان يشرحوا للرأي العام الاسباب التي تحول دون محاسبتهم".

 

وقال عراجي: "لو فتحت هذه المستشفيات أقساماً لكورونا واستقبل كل منها 10 مصابين فقط لحُلّت المشكلة، لكن مع الأسف نحن في بلد لا زلنا نتقاتل على جنس الملائكة"، مستهجناً بلوغ الاستخفاف لدى الناس درجة النزول الى البحر وإقامة الحفلات والتجمعات وكأن الأمر لا يعنيهم أبداً.

 

وتابع: "نحن في بلد يتقن لغة الاستهتار و"الاستلشاق" في صحة ابنائه، ربما لأن المسؤولين عوّدوا الناس على ذلك أو ربما اوصلهم اليأس الى هذه النتائج". وطالب عراجي بلجنة طوارئ صحّية لأنها الحل الوحيد للأزمة في الوقت الحاضر.


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • الجيش يطوق منزلاً في بليدا يحتوي على ألغام القابلة للانفجار (أكثر من 30 لغماً) جمعها شخص يعاني من اضطرابات نفسية (الوكالة الوطنية)
  • برصاصة طائشة.. إصابة مواطن بطلق ناري في قدمه "خلال مناسبة إجتماعية" في وادي خالد تتمة...
  • بالفيديو/ هكذا مر موسم “التسليق”.. منافع صحية واقتصادية للأهالي في ظل الغلاء.. خبيزة وهندباء تتمة...
  • مصدر قضائي للجديد: لدى انتخاب ماكرون صدرت مذكرة توقيف غيابية بحق كارلوس غصن استتبعت بنشرة عُممت على الانتربول وقد تسلمها القضاء اللبناني كما تسلم سابقا المذكرة اليابانبة وبموجبها يُمنع من السفر ويطلب ملف استرداده لكن لبنان لا يسلم رعاياه