79,032 مشاهدة
A+ A-

لجأت بلدة إيطالية تدعى "ترونيا" توجد في مدينة صقلية، إلى حيلة جديدة لإغراء الناس للقدوم إليها والاستقرار فيها، إذ قررت بيع عدد من المنازل القديمة بمبلغ رمزي، يتمثل في يورو واحد فقط، لتحذو بذلك حذو بلدات عديدة أخرى أقدمت على الخطوة نفسها، على غرار موسوميلي وزنغولي.
حسب تقرير لشبكة CNN الأمريكية، الجمعة 15 يناير/كانون الثاني 2021، فإن هذه البلدة اختارت عرض منازلها بسعر أقل من سعر فنجان قهوة، إذ تحرص السلطات المحلية على جذب سكَّانٍ جدد إلى المنطقة القديمة المتضائلة بالبلدة، وهي تعرض المساعدة في تكاليف التجديد للمشترين الذين يوافقون على الإقامة. 

محاولة للإنقاذ 

قال عمدة البلدة سيباستيانو فابيو فينيسيا، إنه يأمل أن يجلب المُخطَّط، الذي بدأ أواخر نوفمبر/تشرين الثاني، فرصةً جديدةً للحياة في المركز التاريخي للبلدة. 

كانت المنطقة تتراجع على مدار العقود القليلة الماضية، بسبب تعبئة العديد من السكَّان المحليين والانتقال إلى منازل أكثر حداثة في ترونيا، أو مغادرة البلدة تماماً. 

فينيسيا صرح لشبكة CNN الأمريكية قائلاً: "أريد إنقاذ منطقتنا القديمة واستعادة عظمتها المفقودة، حين كانت عاصمة نورمان لصقلية". وأضاف: "تجب إعادة تصميم البيئة الحضرية القديمة بالكامل، وأعتزم القيام بذلك بسرعة". 

ومن أجل تسريع إجراءات البيع، أنشأ فينيسيا فريق عملٍ متعدِّد اللغات من خبراء الإسكان والقانونيين؛ لمساعدة المشترين الجدد، إضافة إلى وكالةٍ عبر الإنترنت، وهي HouseTroina. 

كيف يمكن اقتناؤها؟

رغم أن منازل اليورو الواحد غير متاحة حالياً للعرض على الموقع، من المُقرَّر إضافتها في نهاية يناير/كانون الثاني. 

يوضِّح فينيسيا قائلاً: "لا نريد أن يضيع المشترون المحتملون في البيروقراطية أو تخيفهم الإجراءات والأوراق المملة". 

وفي حين أن السفر الدولي محدودٌ حالياً بسبب الجائحة المستمرة، بإمكان المشترين عرض العقارات المتاحة على الموقع، وإرسال مسودة مشروع إعادة تصميم إلى الفريق عبر البريد الإلكتروني: [email protected]

ووفقاً لفينيسيا، يتوافر ما يقرب من 30 مسكناً باليورو الواحد على الفور، بينما من المُرجَّح أن يُطرَح 100 منزل آخر في السوق بمجرد أن يسلِّمها المُلَّاك السابقون إلى البلدة. 

هناك ضمانات طبعاً

ويعمل المشروع حالياً على أساس من يأتي أولاً يشتري أولاً. ومع ذلك، إذا زاد الطلب فسيختار مكتب العمدة بناءً على جودة خطط إعادة التصميم الخاصة بهم. 

ويجب على أولئك الذين يختارون شراء أحد العقارات المتاحة، الموافقة فوراً على الشروط. ومن المُتوقَّع أن يدفع المشترون ضماناً بقيمة 5 آلاف يورو، ستُعاد إليهم بمجرد اكتمال أعمال التجديد. 

وبينما يمكن تقديم خطة إعادة التصميم النهائية بعد عامٍ من الشراء، يجب أن يبدأ العمل بعد عامين من حصول المشتري على العقار. وأخيراً، يجب إكمال أعمال التجديد بعد ثلاث سنوات من الشراء.

 


(عربي بوست)


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • حرائق أشعلها الاحتلال الإسرائيلي بنيران دباباته في منطقة الحمامص في الخيام جنوب لبنان لمنع المتظاهرين من العبور تتمة...
  • بالفيديو/ لبنانيون يقتحمون السياج الحدودي عند المطلة وجيش الاحتلال يطلق النار ويلقي قنابل صوتية ويصيبوا مواطنا لبنانيا خلال التظاهرة تتمة...
  • دبابات إسرائيلية أطلقت أعيرة تحذيرية باتجاه العشرات قرب السياج الحدودي مع لبنان
  • سكاي نيوز: جيش الاحتلال يطلب من سكان المستوطنات قرب الحدود اللبنانية التزام منازلهم