29,499 مشاهدة
A+ A-

أفادت مندوبة "الوكالة الوطنية للاعلام" في مرجعيون أن بلدة القليعة فجعت بوفاة أخوين بفيروس كورونا، يعملان ممرضين في أحد مستشفيات العاصمة بيروت، هما روميل إبن ال32 عاما وروبير طوبيا وعمره 29 عاما بفارق بضعة أيام بينهما.

ونزل خبر وفاتهما على عائلتهما وأصدقائهما وأبناء بلدتهما كالصاعقة، فهما في ريعان شبابهما وكانا في الصفوف الامامية في مكافحة هذه الجائحة التي تضرب لبنان والعالم، ودفعا حياتهما ثمنا لإنقاذ أرواح الناس.
 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط لـ"الجديد": لا بد من توقيف الذين أطلقوا النار اليوم قبل الغد وعقد صلح لأن طريق الجنوب هي طريق الجميع
  • الصليب الأحمر : ندعو الجميع في خلدة لوقف اطلاق النار فورًا حتى تتمكن فرق الصليب الأحمر اللبناني من التدخل لاسعاف الجرحى ونقلهم الى المستشفيات
  • تتمة...
  • عاجل/ الدفاع المدني الفلسطيني وصل الى خلدة ونقل الجريحين