23,055 مشاهدة
A+ A-

 رأى مكتب النائب أنور الخليل، في بيان، أن "مسلسل التجني عليه يتواصل من الجهة المأزومة سياسيا وشعبيا، وآخر الفبركات ما ورد من على منبر إعلامي تابع لهذه الجهة في كلام للصحافي غسان سعود وآخر للصحافي داود رمال في مقابلات تلفزيونية".

وقال: "يهم المكتب أن يؤكد أن ما أتى على لسان الصحافيين المذكورين، محض كذب وافتراء لا وجود له إلا في مخيلة قائليه، ومحاولة نسب مواقف سياسية غير واقعية للنائب الخليل إنما هو في إطار حملة تضليلية لحرف الرأي العام عن الحقيقة، ولفقدان الحجة على ما واجهناهم به في القانون والسياسة".

أضاف: "نطمئن هؤلاء ومن يقف خلفهم، أن الافتراءات والمزاعم والتجني واللجوء للغرف الإعلامية والسياسية السوداء وهجمات المستشارين وأزلام القصر، لن تثنينا عن قول ما يحتمه علينا واجبنا الأخلاقي والوطني".

وختم: "لهؤلاء نقول إن الحكم هو للقضاء ولضمير اللبنانيين، ونعلن أن ما ورد على لسان الصحافي غسان سعود هو إثبات لسوء نيته وأنه سيضم لملف شكوى أقمناها ضده في شهر نيسان من العام الماضي، ردا على افتراءاته وأكاذبيه".


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • ماكرون: يجب ان تتوقف دوامة العنف في الشرق الأوسط. أناشد بقوة من اجل وقف إطلاق النار والحوار. أنادي للهدوء والسلام.
  • شركة "كارباورشيب" التركية تأسف لاطفاء مولدات بواخر الطاقة: لا يمكن لاي شركة العمل في بيئة كهذه تتمة...
  • شركة "كارباورشيب" التركية تعلن انها أوقفت إمدادات الكهرباء للبنان (سكاي نيوز)
  • د. الابيض يكشف عن "أخبار سارة في العيد": اليوم تغلق مستشفى الحريري أحد اقسام العناية المركزة للكورونا نتيجة لانخفاض الحالات في لبنان...دعونا نعمل بجد حتى لا نعيد فتحه مرة أخرى تتمة...