10,617 مشاهدة
A+ A-


رد عضو كتلة الجمهورية القوية النائب وهبه قاطيشا على كلام المفتي الجعفري الشيخ أحمد قبلان وإنتقاده اللاذع للراعي، بقوله لـ "الأنباء الإلكترونية" ان "قبلان على ما يبدو "حاطط عينو" على رئاسة المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى، وخطاباته الجارحة هي بمثابة تقديم أوراق إعتماد بهدف إنتخابه، لأن ما سمعناه لا يمكن أن يوضع في خانة الكلام السياسي".
وسأل قاطيشا: "هل يوافق المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى على هذا الكلام أو أن يتبناه؟ هناك من يعتقد أن المؤتمر الدولي الذي طالب به الراعي سيعقد غدا، وأن لبنان سيوضع تحت الوصاية، فيما المسألة عكس ذلك تماما، فالراعي يريد تطبيق الطائف والقرارات الدولية، ولم يطرح نظاما جديدا للبنان".
ورأى قاطيشا أن "حزب الله الذي يعارض المؤتمر الدولي، نذكره كيف كان يضغط على الرئيس فؤاد السنيورة في حرب 2006 من أجل الإتصال بالأمم المتحدة لوقف الحرب".
كما ذكّر قاطيشا الرئيس ميشال عون "الذي كان يفاخر أنه وراء القرار 1559، فهل تحول اليوم المجتمع الدولي الى عدو للبنان؟"، مضيفة: "عجيب أمر هؤلاء، عندما يكون التدويل يخدم مصالحهم يسعون اليه، وعندما يكون في خدمة الوطن يتهمون المطالبين به بالعمالة لإسرائيل".
 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • سماع صوت إطلاق نار من أسلحة رشاشة من قبل جنود الإحتلال الإسرائيلي في خلة وردة مقابل بلدتي عيتا الشعب وراميا الحدوديتين مع فلسطين المحتلة (NBN)
  • مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية يرد على بيان إعلام رئاسة مجلس النواب: الرئيس ميشال سليمان لم يكن يحظ بدعم وتأييد اكبر كتلة نيابية ومع ذلك اعطي على الأقل ثلاثة وزراء في الحكومات حتى نهاية عهده
  • كورونا لبنان... وزارة الصحة تعلن تسجيل 115 إصابة جديدة و4 حالات وفاة
  • رئاسة الجمهورية: البيان اسقط عن دولته صفة "الوسيط" الساعي لحلول وجعله ويا للأسف طرفاً لا يستطيع ان يعطي لنفسه حق التحرك "باسم الشعب اللبناني"