5,615 مشاهدة
A+ A-

حصلت طفلة بريطانية على هدية لا تقدر بثمن في عيد ميلادها، حيث قدّمت والدة الطفلة كليتها كهدية لابنتها لإنقاذ حياتها بحسب ما أوردت ميرور البريطانية

وبعد أيام من عيد ميلادها السادس، كانت الطفلة ديزي ماي كروسبي في المستشفى بانتظار الحصول على كلية جديدة، عندما وجدت الاختبارات أن والدتها هايلي (30 عاماً) كانت مناسبة تمامًا للتبرع بكليتها.

وأزال الأطباء  كلية هايلي في عملية استغرقت 6 ساعات، وفي جزء آخر من المستشفى، تم زرع الكلية في جسد ابنتها ديزي ماي، وأنهت هذه العملية 18 شهراً من المعاناة التي مرت بها الأسرة.

وتقول هايلي إن العائلة تحملت نحو عام ونصف من المعاناة، بعد أن مرضت ديزي ماي فجأة في عطلة عائلية إلى البرتغال في يونيو (حزيران) 2019 وتم تشخيص إصابتها بالفشل الكلوي، وتم نقلها بواسطة سيارة إسعاف من ميلتون كينز، باكس إلى مستشفى إيفلينا للأطفال في لندن، حيث أمضت هايلي وزوجها شيلدون أسبوعين في التدريب على استخدام آلة غسيل الكلى في المنزل.


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • ميقاتي لـ"النهار": انفجار 4 آب كارثة تحتاج مجهوداً كبيراً لمعالجتها ونريد معرفة الحقيقة ومن أدخل نيترات الأمونيوم، والقاضي بيطار صاحب ضمير
  • ميقاتي لـ"النهار": كُلّفت كي أكمل وهناك نور في نهاية النفق وأنا قادر على أن أقوم بهذه المهمّة
  • ميقاتي لـ"النهار": الرئيس عون يراهن على الحكومة ويريد إنقاذ الوطن... وهناك ضمانات دولية وأميركية لعدم إنهيار لبنان
  • ميقاتي لـ"النهار": يجب أن نعالج مشكلة الكهرباء والجميع يريد المساعدة في إنشاء المعامل