581 مشاهدة
A+ A-

طالب رئيس الهيئة الوطنية الصحية "الصحة حق وكرامة" الدكتور اسماعيل سكرية في تصريح وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال الدكتور حمد حسن بـ "وقفة تاريخية في وجه بعض المستشفيات الخاصة التي تحولت إلى دكاكين لبيع الخضار تفرض اسعارا متحركة لا ترحم ، ممارسة بازار الابتزاز المالي متجاهلة خطورة الحالة المرضية المستنجدة على ابوابها والممنوعة من الوصول لقسم الطوارىء ما لم ينته بازار العرض والطلب نقدا".

وقال:" فإذا كانت المتاجرة بفحص الـ pcr وبأسباب الموت الملزمة منذ ثلاثة عشرة شهرا للكورونا حصرا بمعظمها الساحق لاهداف مادية وبالاوكسيجين وحقن Remdisivir متخطية حصر استخدامها بالايام الاولى للاصابة وغيرها الكثير من اساليب الشفط المالي لا تكفي لسد زاوية من فجع هوءلاء وجشعهم، او لتحريك بقايا رحمة وانسانية وضمير، فإن استمرار الفلتان الاستشفائي المتزايد، سوف يرفع نسبة الموت وبنسبة سوف تتخطى الموت بالكورونا بسبب رفض استقبال المريض او استقباله، بعد انتهاء البازار المالي وبمضاعفات مرضية تعجل بموته نتيجة الانتظار أو إخضاع مستوى العناية الاستشفائية لمعيار القدرة المادية".

وختم:" لقد استغل هؤلاء المرابون حدث الكورونا وما فرضه من ضجيج ورعب طمس خطاياهم والكبائر، والتحاق كافة المواقع المعنية بالصحة العامة وبعض الاعلام بالحدث الكوروني فقط".


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • شرطة الإحتلال تطلق القنابل الصوتية والأعيرة المطاطية باتجاه المصلين في ساحات المسجد الأقصى الآن
  • الرئيس الفلسطيني يقرر إلغاء احتفالات عيد الفطر واقتصارها على الشعائر الدينية وتنكيس الأعلام
  • أ ف ب: أكثر من مئة صاروخ أطلق من قطاع غزة باتجاه الأراضي المحتلة
  • الأب مانويل مسلم يدعو المسيحيين للدفاع عن المسجد الأقصى.. من باب الأقصى نادى المنادي تتمة...