6,829 مشاهدة
A+ A-

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي صباح الاثنين عن الأسير الفلسطيني رشدي أبو مخ (58 عامًا) من باقة الغربية والمعروف بين رفاقه باسم (صالح)، وذلك بعد أن أمضى في سجون الاحتلال 35 عامًا.

وقال نادي الأسير الفلسطيني إن الأسير أبو مخ اُعتقل عام 1986، إلى جانب ثلاثة من رفاقه الأسرى وهم: الأسير والمفكر وليد دقة، وإبراهيم أبو ومخ، وإبراهيم بيادسة.

وحكم الاحتلال عليه بالسّجن المؤبد، وجرى تحديده لاحقًا بـ(35) عامًا، علمًا أنه كان من المفترض أن يُفرج عنه الشهر الماضي، إلا أن سلطات الاحتلال ادعت أن على الأسير أبو مخ "مخالفة سير" قبل اعتقاله، وعليه تم إضافة 12 يومًا على مدة الحكم ليكون موعد تحرره اليوم.

المصدر: رؤيا

 

 

 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • بالصور/ غسل وتنظيف منطقة باب السلسلة بعد انتهاء المواجهات تتمة...
  • الأسر اللبنانية الأكثر فقرًا تنتظر المساعدة وأموال قرض البنك الدولي «مؤجّلة» تتمة...
  • وأخيرًا سقط حطام الصاروخ الصيني.. مركز الفلك الدولي ينشر فيديوات للصاروخ من عدد من الدول العربية تتمة...
  • التلفزيون الصيني: الصاروخ الفضائي تفكّك فوق بحر العرب بعد دخوله الغلاف الجوي تتمة...