16,543 مشاهدة
A+ A-

قال وزير المال في حكومة تصريف الأعمال غازي وزني إنّ "أموال المودعين لم تتبخر كما أنها غير محفوظة، بل أن قيمتها تناقصت مع تدهور سعر صرف الليرة أمام الدولار الأميركي"، مؤكداً على ضرورة "إعادة هيكلة القطاع المصرفي والمالي وتشكيل حكومة فاعلة وذات ثقة تبدأ بالاصلاحات الفعلية والجدية وتبرم اتفاقاً مع صندوق النقد الدولي، وذلك من أجل تمكن المودعين من استعادة أموالهم".

وفي حديث عبر "المنار"، قال وزني: "أطمئن المودعين على أموالهم في حال بدأت المعالجة السياسية والاقتصادية والاصلاحات الجدية، وبدأت مساعدات الدولة المانحة لنا مع وجود اتفاق مع صندوق النقد الدولي".

وأضاف: "قيمة الودائع ستتحسن كلما تحسن وضع الدولار، والعكس صحيح، والمطلوب اليوم اصلاح حقيقي وفعلي من أجل حفظ الودائع".

وكشف وزني أنه "لم يحول أي أموال إلى الخارج"، موضحاً أن "لديه أموالاً في المصارف مثل كل المواطنين"، وقال: "جنى عمري على مدى 30 عاماً في الخارج وضعته في المصارف هنا، وحالتي مثل أي مودع".  

 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • بعد الحريق الذي شب في سيارة في بنت جبيل.. مركز اطفاء اتحاد بلديات القضاء يوضح منعاً للإلتباس تتمة...
  • وزارة الثقافة تنعى الأدبية والاعلامية عناية جابر : برحيلها خسر لبنان وجها ثقافيا مبدعا تتمة...
  • التحكم المروري: قطع السير على أوتوستراد صيدا - صور بالإتجاهين عند مفرق العباسية
  • بالصور/ الجيش: دهم مزرعة في بلدة بوداي – بعلبك وضبط معمل لتصنيع المخدرات وكمية من حشيشة الكيف تزن 567 كيلوغراماً تتمة...