2,232 مشاهدة
A+ A-

حذرت موديز في مذكرة أُرسلت بالبريد الإلكتروني إن فقدان لبنان لعلاقات المراسلة المصرفية سيسرع من تراجعه الاقتصادي.


وقالت موديز في المذكرة "التعدي على الاحتياطيات الإلزامية للبنوك لدى مصرف لبنان في ظل استمرار مأزق الحكومة سيزيد من المخاطر على البنوك، مما يعرض للخطر ما تبقى للبنان من علاقات مراسلة مصرفية، ويقوض بدرجة أكبر توافر خدمات المدفوعات العابرة للحدود من أجل التحويلات والتجارة والسياحة، وهي من الدعائم الرئيسية للاقتصاد".


وأضافت موديز أن فقدان علاقات المراسلة المصرفية بشكل دائم سيزيد من اعتماد لبنان على التمويل الخارجي الرسمي، إذ ستظل المدفوعات العابرة للحدود وخدمات المقاصة في حالة من الشلل حتى بعد إعادة هيكلة شاملة للديون، مما سيثبط أي تعاف محتمل.
وأشارت إلى أن احتياطيات لبنان المتاحة للاستخدام انخفضت إلى مليار دولار بنهاية شباط، وذلك استنادا إلى بيانات من البنك المركزي وهافر أناليتكس.

 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • من نتائج الأزمة الإقتصادية: سرقة الـBoard من غرف المصاعد في الأبنية.. كونوا يقظين أو استعملوا السلالم! تتمة...
  • الموت يغيب المهندس عادل حمدان والد الزميلة العزيزة ريما حمدان بعد معركة طويلة مع المرض تتمة...
  • الشهابية تفجع برحيل الشاب حسين يوسف... توفي شنقاً في منزله في صفد البطيخ الجنوبية تتمة...
  • العثور على جثة مواطن داخل منزله في بلدة كوسبا تتمة...

زوارنا يتصفحون الآن