12,576 مشاهدة
A+ A-

هن من بين الآلاف من أبناء الجالية العربية الذين وقفوا وقفة انسانية لن تنسى بوجه الوباء الذي لم يترك أحداً من شره، ميسا الصغير وعلا فرج ابنتا بنت جبيل المقيمتان في ديربورن-ميشيغان، ملاكا رحمة هبطا الى ساحة معركة كورونا فكانوا من الجيش الأبيض الذي لم يتوانى للحظة عن بلسمة آلام المصابين وكان حسهم الانساني دافعهم الأول، وأكملا مشوارهما دون كلل او ملل فوقفا في الصفوف الأمامية في حملة التطعيم لينعم الجميع بالصحة والأمان.

تحية لهاتان الممرضتان اللتان لم تقفان عند حدود الواجب بل سخرتا كل امكانياتهما لخدمة من يحتاج علمهما وخبرتهما ومساعدتهما...اليوم وأكثر من أي يوم بتنا نعرف جيداً انهم ومثلم كثر حماة أجسادنا وصحتنا التي يكاد يدمرها فيروس لا يرى بالعين المجردة...كنتم على قدر التحدي وقمتم بأكثر من الواجب فألف تحية وسلام لكم، انكم أبطال الأمس واليوم والغد.

بنت جبيل.أورغ


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • "الجديد": أحد المصابين من المتظاهرين خلال الإشكال مع عناصر من القوات اللبنانية إصابته بليغة جراء طعنة سكين في الرئة
  • الجيش: استهداف مدفعية الإحتلال مناطق عدة في جنوب لبنان وبوشرت التحقيقات لكشف هوية مطلقي الصواريخ تتمة...
  • "الجديد": خدمة الإنترنت في ساحة الشهداء معطلة بالكامل منذ الساعة السادسة مساءً
  • إعلام عبري: الجيش أطلق خلال اليوم أكثر من 100 قذيفة مدفعية نحو الأراضي اللبنانية ردًا على إطلاق الصواريخ