8,232 مشاهدة
A+ A-

أعطى وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان زخماً لزيارته المرتقبة إلى بيروت الأسبوع المقبل، حين استبقها بالإعلان عن بدء فرنسا اتخاذ اجراءات بحق المسؤولين اللبنانيين المعرقلين لمسار الحل السياسي والمتورطين بالفساد. وبحسب ما تشير مصادر ديبلوماسية  لجريدة "الأنباء" الالكترونية فإن لو دريان سيلتقي مختلف القوى السياسية والأحزاب في بيروت لإبلاغهم برسالة واضحة فحواها البدء بتنفيذ الإجراءات العقابية.

وتؤكد معلومات "الأنباء" أن الوزير الفرنسي لن يتحدث بتفاصيل الملف الحكومي، لا بل سيضع المسؤولين عنه أمام مسؤولياتهم، وبأن باريس لم يعد أمامها سوى استخدام عصا العقوبات. ووفق المعلومات فإن العقوبات الفرنسية قد تطال حوالى 40 شخصية لبنانية، من خلال حجب التأشيرات عنهم، وقد تصل الى حد الحجز على أموالهم المنقولة وغير المنقولة، وتفيد المعطيات بأن الدوائر الفرنسية المختصة تعكف على دراسة الملفات للأشخاص المعنيين.

(الأنباء)


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • الناطق باسم جيش الاحتلال افخاي ادرعي: ستتواصل غارات جيش الدفاع وقد تتصاعد في مواجهة محاولات إرهابية ضد "دولة إسرائيل" ومواطنيها.. و لبنان تتحمل المسؤولية تتمة...
  • "إسرائيل اليوم": هجوم الليلة بالمقاتلات يأتي لأول مرة منذ حرب لبنان الثانية ، حيث هاجم سلاح الجو أهدافاً لحزب الله في جنوب لبنان،‏ أغار الطيران الحربي على موقعين في المحمودية.. تتمة...
  • طائرات اسرائيلية معادية تستهدف منطقة حرجية بصواريخ جو أرض في منطقة "الدمشقية" في خراج بلدة العيشية تتمة...
  • الوكالة الوطنية: القوى الأمنية تعمل على إخراج المحتجين من مبنى شركة الكهرباء بالقوة وتوقف بعضهم