13,710 مشاهدة
A+ A-

مَن يقصد كورنيش عين المريسة، يعرف جيداً محمود مخلالاتي، الذي يطرب قاصدي الكورنيش كل يوم عطلة أو يوم أحد بأغاني أم كلثوم.
 
محمود الذي يعمل ناطوراً في بناء تابع لوقف الروم في بيروت، يجلس في مكانه المعتاد على الصخور في مقابل مركز السفارة الأميركية القديمة، ولا تكتمل جلسته من دون مسجّلته مع مكبر للصوت الذي يصدح منه صوت أم كلثوم، ويساعده على التأمل بهدوء البحر بعيداً من ضوضاء الحياة اليومية. محمود معروف من رواد الكورنيش الذين يشاطرونه الغناء وهم يمارسون هواية الركض.
المصدر:نبيل اسماعيل- النهار


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • ميقاتي لـ"النهار": انفجار 4 آب كارثة تحتاج مجهوداً كبيراً لمعالجتها ونريد معرفة الحقيقة ومن أدخل نيترات الأمونيوم، والقاضي بيطار صاحب ضمير
  • ميقاتي لـ"النهار": كُلّفت كي أكمل وهناك نور في نهاية النفق وأنا قادر على أن أقوم بهذه المهمّة
  • ميقاتي لـ"النهار": الرئيس عون يراهن على الحكومة ويريد إنقاذ الوطن... وهناك ضمانات دولية وأميركية لعدم إنهيار لبنان
  • ميقاتي لـ"النهار": يجب أن نعالج مشكلة الكهرباء والجميع يريد المساعدة في إنشاء المعامل