4,745 مشاهدة
A+ A-

أصدر رئيس نقابة مستوردي المواد الغذائية هاني بحصلي بيانا، أهاب فيه بمختلف وسائل الإعلام "توخي الدقة خصوصا عندما يتعلق الأمر بقضايا بالغة الحساسية تمس بحياة المواطنين بشكل مباشر".

وأكد بحصلي ان "ما يجري تداوله في بعض وسائل الإعلام من تقارير تتحدث عن حصول ارتفاعات جنونية لأسعار السلع الغذائية التي سيرفع الدعم عنها هو أمر مبالغ فيه"، محذرا من أن "هذا الأمر يثير البلبلة والخوف الشديدين لدى اللبنانيين من عدم قدرتهم على شراء حاجاتهم من السلع الغذائية في ظل تهاوي قدراتهم الشرائية".

وفي هذا الإطار، أوضح بحصلي النقاط الآتية:
"- ان معظم الأسعار الواردة في التقارير مغلوطة ولا تمت للواقع بصلة، إذ تم نشرها من دون التواصل مع أصحاب السوبرماركت أو مستوردي المواد الغذائية للتأكد من صحتها.
- ان معظم الأسعار الواردة في هذه التقارير قبل رفع الدعم، هي في مستوى أسعار السلع غير المدعومة (وعلى سبيل المثال ولا الحصر، ليس كل ماركات التونة أو الشاي مدعومة) وبالتالي، فإن اسعارها لن تتغير إذا رفع الدعم عن السلة الغذائية شرط ان لا يتبدل سعر الصرف.
- ما لا شك فيه، ان السلع الغذائية المدعومة ستسجل ارتفاعا في أسعارها بعد رفع الدعم، لكن المغالطة هي ان الاسعار وبعد ارتفاعها، ستبقى أقل بكثير من المستويات المطروحة في التقارير.
كما أنه في المقابل هناك الكثير من الأصناف لسلعة واحدة وبأسعار مختلفة، وبالتالي سيكون أمام المواطن الكثير من الخيارات بأسعار مختلفة وبجودة مقبولة، وهذا ما أشارت اليه النقابة في بيان سابق حيث اعلنت عن جهود بذلها المستوردون لتأمين مروحة واسعة من السلع الغذائية التي تتناسب مع قدرات اللبنانيين الشرائية".

وطمأن بحصلي اللبنانيين بأن "النقابة لا تألو جهدا لتأمين استمرار الإمدادات الغذائية للشعب اللبناني"، مشيرا الى ان "المستوردين في بحث دائم عن موارد جديدة تضمن الحفاظ على أمنهم الغذائي".


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • صرف الأموال لتفريغ بواخر المحروقات سيتم غداً من التوظيفات الإلزامية في مصرف لبنان لمدة 3 أشهر
  • معلومات "الجديد": الرئيس حسان دياب أبلغ المجتمعين في بعبدا رفضه التوقيع على ما اتفق عليه قائلا "أنا لن أمضي وسأبقى متجانسا مع نفسي".. وليلاً عاد دياب وخضع للموافقة على التوقيع
  • معلومات "الجديد": وزير الطاقة ريمون غجر حاول الاتصال بالرئيس حسان دياب بعد انتهاء اللقاء في بعبدا لكن دياب أقفل الخط في وجهه
  • بعد نشر الوكالة الوطنية للإعلام الخبر... مصادر عين التينة لـ"الجديد": ما يتم تناقله أنه بعد التواصل بين النائب بهية الحريري والرئيس نبيه بري جرى تأمين ٣٥٠٠٠٠ ألف ليتر من مادة المازوت لمدينة صيدا من منشات الزهراني غير دقيق