11,343 مشاهدة
A+ A-

في مقال رأي نُشر مؤخرًا في صحيفة "لوموند الفرنسية"، استنكر الفنان اللبناني البريطاني ميكا ما يُسمى بـ"محاكاة العدالة" في رد فعل السلطات في لبنان على تفجير بيروت. كلماته جاءت في ذكرى مرور 9 أشهر على الحدث الصادم.

وقد أعرب ميكا، اللبناني الأصل المولود في بيروت، عن خجله من حالة موطنه التي قادت "الجنة إلى الخراب" بحسب ما نقل موقع The 961. وتذكر الوعد الذي قطعه رئيس الوزراء المستقيل حسان دياب بمحاسبة المسؤولين عن الانفجار. وأشار ميكا إلى أنه بعد تسعة أشهر، "يواصل دياب إدارة الشؤون اليومية، وقد تم الطعن في قاضي التحقيق المسؤول عن التحقيق".


"هذه المحاكاة الساخرة للعدالة هي بمثابة انفجار ثانٍ، وموت ثانٍ للضحايا وعائلاتهم"، أعرب آسفًا. "بلدي يحتضر وأطفاله يجدون أنفسهم محتجزين كرهائن، مشلولين من المحن، مصدومين من الكوارث: المرفأ، فيروس كورونا، والأزمة الاقتصادية". وقال: "بلدي يحتضر، والمجتمع الدولي يغض الطرف".

ترجمة موقع بنت جبيل


 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • الدولار يحلّق والعديد من السوبرماركت أزالت الأسعار عن السلع لتتحكم بتعديل الأسعار بحسب سعر الصرف تتمة...
  • مصادر أمنية تكشف للأخبار: "دواعش" يعودون إلى تجنيد لبنانيّين أعمارهم بين 16 و20 وعمليّات تهريب واسعة لمقاتلين وأسلحة تتمة...
  • جريمة تهز طرابلس.. شاب يطعن جدته بسكين! تتمة...
  • ميسي يدخل التاريخ ويحرز الكرة الذهبية السابعة في مسيرته