2,403 مشاهدة
A+ A-

استقدم الجيش طوافة ثانية للمساهمة في اطفاء الحرائق المندلعة في غابات وداي جهنم، بناء على التواصل بين نائبة رئيس حكومة تصريف الاعمال وزيرة الدفاع الوطني والخارجية والمغتربين بالوكالة زينة عكر ووزير الزراعة والثقافة عباس مرتضى.

وعمل الدفاع المدني على تركيب بركة مياه بلاستيكية كبيرة قريبة من موقع الحريق، لتزويد الطوافتين بالمياه التي تعمل صهاريج تابعة لبلدتي فنيدق ومشمش على تأمينها تباعا بالتعاون مع مصلحة الزراعة في عكار.

يشار الى ان فرق من المتطوعين من اهالي المنطقة و"مجموعة درب عكار البيئية" وفريق المستجيب الاول في اتحاد بلديات جرد القيطع، لا يزالون يبذلون جهودا مضنية على الارض وسط ظروف صعبة للغاية نتيجة صعوبة الوصول الى موقع الحريق الذي تمدد بسرعة كبيرة واتى على مساحات جديدة من المناطق الحرجية.

وطالب الناشطون البيئيون واهالي المنطقة الجهات الرسمية المعنية ب"كشف ملابسات اندلاع الحريق في هذه المنطقة الوعرة والبعيدة وما اذا كان حريقا مفتعلا".
 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • قرداحي لـ "الحرة" حول رفضه الإستقالة بعد انفجار أزمة التصريحات: "في البداية رفضت الخضوع للمطالبين بذلك لأنني اعتبرت أن هذا الطلب تدخل في شؤون لبنان الداخلية وأنا كمسؤول لا يمكن أن أقبل بهذا الأمر"
  • "السفير البخاري باق ومستمر".. لا صحة للأنباء عن تعيين قائم بأعمال سعودي جديد في لبنان تتمة...
  • قرداحي للحرة: قدمت استقالتي لأنني توقعت أن يكون هناك انفراج في العلاقات مع الخليج ولكن هذا لم يحدث
  • الجيش: توقيف سوري في عرسال لإنتمائه الى تنظيم جبهة النـ..صرة ومشاركته في القتال إلى ‏جانبه تتمة...