20,307 مشاهدة
A+ A-

عبر حسابها على "إنستغرام"، تنقل الإعلامية الفلسطينية الشابة، منى الكرد، ما يحصل في حيّ الشيخ جراح، لحظةً بلحظة.

فلسطينيون يغنّون ويهتفون رفضاً لإخلائهم الإجباري من منازلهم، يهتفون للمتضامنين معهم، للأقصى، للقدس، للنضال، للمقاومة والصمود.

تأتي فيديوهات القمع الإسرائيلي لهم واضحةً، وتظهر عبر حسابها وحشيّة الاحتلال وجنوده ووقاحتهم: بالعشرات يهجمون على مدنيين عزّل يجلسون على الطريق في حيّهم، يضربونهم، ويعتقلونهم.

ساهمت منى الكرد في نقل قضية حيّ الشيخ جراح إلى العالم، فزاد عدد متابعيها من 13 ألفاً فقط إلى أكثر من مليون.

تخصّص حساباتها لتنقل الواقع الفلسطيني، وما يحصل في حي الشيخ جراح خصوصاً حيث أنها من ضمن الأفراد المهددين بالإخلاء.

ومن خلال "الستوري" توثق منى ما يحصل كل يوم في الحي وخصوصاً في ظل إغلاقه وعدم السماح لأي كان الدخول اليه سوى سكانه بعد اجراءات التأكد من هويتهم والتفتيش والمستوطنين.

وتقوم منى، بالصوت والصورة، يومياً، بتوبيخ المستوطنين الذين يدخلون الحي وقوات الاحتلال والشرطة الاسرائيلية دون أي خوف.

وأصبح رواد مواقع التواصل الاجتماعي يتناقلون الجمل التي تقولها منى أثناء توبيخها الجنود والمستوطنين (تدخلش، اخرس، انقلع برا، مغص يمغصك)، معبرين عن فخرهم واعتزازهم واعجابهم بشجاعتها وجرأتها وصمودها.

(موقع بنت جبيل)


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • وزارة الصحة: 1515 إصابة و8 حالات وفاة بكورونا
  • وزير الصحة البريطاني: اكتشاف حالتين بمتحور "اوميكرون" في الممكلة المتحدة
  • إصابة شخصين إثر انفجار خزان مازوت في بلدة تل حياة العكارية (لبنان 24)
  • "مريم" أولى ضحايا مأساة بحر المانش.. عروس سافرت بحرًا للإلتحاق بخطيبها فابتلعها البحر تتمة...