28,523 مشاهدة
A+ A-

جاء في صحيفة الأخبار:

نقل الأمن السعودي الملحن اللبناني سمير صفير من سجن الذهبان إلى سجن الشميسي المشهور بأنّه سجنٌ مؤقت للأجانب، وعادة ما يُنقل إليه السجناء تمهيداً لترحيلهم إلى بلادهم. وعلمت «الأخبار» أنّه سُمِح لصفير بأن يُجري اتصالاً بزوجته، إلا أنه بعد وضعه في السجن الجديد لم يُسمح له بإدخال أدويته معه. كما أنّه وُضع في زنزانة مكتظة بعشرات السجناء في ظل ظروف سجن مزرية. وذكرت مصادر معنية أنّ صفير وقّع على أوراق ترحيله أمس، إلا أنه لم يُعرَف إذا ما كان سيُرحّل فعلاً أو لا.
تجدر الإشارة إلى أنّ صفير اعتقل من أمام منزله في السعودية منذ أكثر من شهر من دون أن يُسمح له برؤية عائلته أو توكيل محام حتى، علماً بأنّ «تهمته» هي إطلاق مواقف سياسية قبل سنوات لا تعجب السلطات السعودية.
 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • قرداحي لـ "الحرة" حول رفضه الإستقالة بعد انفجار أزمة التصريحات: "في البداية رفضت الخضوع للمطالبين بذلك لأنني اعتبرت أن هذا الطلب تدخل في شؤون لبنان الداخلية وأنا كمسؤول لا يمكن أن أقبل بهذا الأمر"
  • "السفير البخاري باق ومستمر".. لا صحة للأنباء عن تعيين قائم بأعمال سعودي جديد في لبنان تتمة...
  • قرداحي للحرة: قدمت استقالتي لأنني توقعت أن يكون هناك انفراج في العلاقات مع الخليج ولكن هذا لم يحدث
  • الجيش: توقيف سوري في عرسال لإنتمائه الى تنظيم جبهة النـ..صرة ومشاركته في القتال إلى ‏جانبه تتمة...