5,761 مشاهدة
A+ A-

قال الخبير الإقتصادي سامي نادر لـ" الديار": ان الأموال غير موجودة في المصارف وهي محدودة وغير قادرة على تأمين مبلغ 25000$ للمودعين نظرا لوضعية السيولة لديها. ذلك ان المصارف التجارية وضعت اموالها لدى مصرف لبنان مقابل شهادات ايداع وبالتالي السيولة التي تملكها لا تغطي هذا المبلغ.

وهنا تساءل نادر من هي الجهة التي ستدفع هذا المبلغ للمودعين؟ هل هو مصرف لبنان ام المصارف التجارية؟ وقال نادر انه شرح ان المصارف التجارية عاجزة عن تلبية ما طلبه مصرف لبنان منها اما اذا كان البنك المركزي هو الجهة التي ستؤمن 25000$ للمودعين عندها عليه ان يوقف الدعم كاملا عن الادوية والبنزين. واضاف انه في حال اراد مصرف لبنان تولي هذه المسألة فذلك يتطلب قانونا من مجلس النواب يجيز له استخدام الاحتياطي الالزامي علما ان مصرف لبنان حسم موقفه بانه لن يمس بالاحتياطي الالزامي.

وعن قول البعض ان اعطاء 25000$ للمودعين في نهاية شهر حزيران يندرج ضمن قانون كابيتال كونترول التي عملت عليه لجنة المال والموازنة، سأل الخبير الاقتصادي: هل هذا القانون نافذ؟ وقال :طبعا لا.


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • النائب فريد البستاني لـ"وهلق شو": الرئيس عون سيتحدث قريباً وسيوضح موقفه
  • طائرة تركية على متنها لبنانيون تعجز عن الهبوط في مطار بيروت.. حلّقت في الاجواء اللبنانية لوقت معين قبل ان تغادر باتجاه انطاليا وبحسب المعلومات فانها تعاني من مشاكل تقنية تتمة...
  • الانقاذ البحري تمكنت من سحب اليخت المستغيث الذي كانت على متنه مجموعة من الشبان والشابات الى مرفأ صيدا وجميع من كان على متنه بخير تتمة...
  • التلفزيون الإيراني: إغلاق طارئ لمحطة الطاقة النووية في بوشهر