10,427 مشاهدة
A+ A-

رأى الوزير السابق اللواء أشرف ريفي، في حديث لموقع mtv، أنّ "إيران تمتلك ورقتين تخصّان لبنان على طاولة المفاوضات، الأولى تأليف الحكومة والثانية ترسيم الحدود البحريّة مع إسرائيل على طاولة المفاوضات، ومتى احتاجت للّعب بورقة التأليف سيكون لدينا حكومة خلال أقلّ من 24 ساعة"، جازماً أنّ "ما نشهده اليوم من تجاذبات بين بعبدا وبيت الوسط ليست سوى مسرحيّة ملهاة خلقها "حزب الله".

وأضاف ريفي: "لا أستبعد أن تلعب إيران، عبر "حزب الله"، بالورقة الأمنية في لبنان تماماً كما يحصل في العراق، وحيث سنشهد إغتيالات وتصفيات سياسيّة وأمنيّة في المرحلة المقبلة".

وجزم أنّ "الوقت ليس وقت التحضير للإنتخابات النيابيّة لأنّ الدولة ما زالت خاضعة للإحتلال، وتالياً فإنّ أيّ نتائج إنتخابيّة سيتمّ تزويرها كما حصل في العام 2018".

(MTV)


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • الرئيس بري في ذكرى 4 آب: مراراً وتكراراً وحتى إنقطاع النفس لا حصانة ولا حماية ولا غطاء الاّ للشهداء وللقانون والدستور
  • معلومات "الجديد": فرع جبل لبنان في مخابرات الجيش يوقف المدعو سهيل حسين نوفل على خلفية قتل الضحية علي محمد حوري وإصابة الأخوين كنعان وصوان في أحداث خلدة الاخيرة
  • الدولار يرتفع من جديد مسجلًا ما بين 21250 و21300 ليرة
  • دياب: لبنان يمرّ بمرحلة خطيرة جداً تهدّد مصيره ومستقبل أبنائه وتحقيق العدالة يبدأ بكشف الحقيقة ومحاسبة المسؤولين عن كارثة المرفأ