44,454 مشاهدة
A+ A-

كتب ألان سركيس في صحيفة نداء الوطن تحت عنوان :"الأجهزة ترفع آخر التقارير... تحضّروا للإنفجار الكبير!":
 تُبدي الأجهزة الأمنية في آخر تقاريرها، مخاوف جدية من تفلّت الوضع في كل أنحاء البلاد نتيجة الأزمة الإقتصادية، حتى ذهب البعض إلى القول إن "الجيش يمكن أن ينزل إلى محطات البنزين ليضبط الوضع"، في صورة تعكس عمق الأزمة الحاصلة وغياب الحلول.

وأبلغت غالبية الأجهزة الأمنية القيادة السياسية بخطورة الأوضاع، وأن حلّ المشكلات لا يتمّ باستعمال العصا الأمنية أو قمع المواطنين، خصوصاً وأن الأزمات والطوابير تتلاحق، فمن المصارف إلى الزيت والسكر المدعومين والبنزين والمازوت وصولاً إلى جديد الطوابير على البن، كلها أزمات متلاحقة تخلق إشكاليات في كل مكان.

وأمام كل هذه المعطيات، فإن تحذيرات الأجهزة باتت واضحة بأن الإنفجار الكبير بات قريباً ولا يمكن إيقافه، وهذا الإنفجار هو كناية عن مشاكل متنقلة في كل مكان ومن الصعب ضبطه، لأن التعامل مع الجائع مغاير تماماً للتعامل مع الثائر أو الذي يتظاهر من أجل مطالب سياسية او إصلاحية.

لقراءة المقال كاملا:  ألان سركيس -نداء الوطن


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • 4 آب يستعيد مشاهد 17 تشرين: أحزاب تتسلّق على الركام (الأخبار) تتمة...
  • مصدر للجمهورية: لا نية لتأليف الحكومة وميقاتي سيعتذر إذا لم يحصل تدخّل دولي تتمة...
  • عن اشتبكات خلدة: العشرات يخضعون للإستجواب ممن ظهروا يحملون ​السلاح​ ويطلقون النار (الأنباء) تتمة...
  • الكارثة خلّفت أكثر من 800 معوّق | جرحى الانفجار: حكّم نفسك بنفسك! تتمة...