3,571 مشاهدة
A+ A-

أوضح نقيب مستوردي ​الادوية​ ​كريم جبارة​ في حديث صحفي انّ ​مصرف لبنان​ لم يوقّع أذونات مسبقة لاستيراد الادوية المدعومة منذ ايار الماضي، علماً انّ هناك عدداً كبيراً من الطلبات المقدّمة إليه من قبل المستوردين، مؤكداً انّ المستوردين لم يرفضوا الاستيراد المدعوم قبل تسديد كامل مستحقاتهم لدى مصرف لبنان والبالغة 600 مليون دولار، بل هم على استعداد، في حال حصولهم على موافقة مسبقة للاستيراد، الى التفاوض مع الشركات المصدّرة للبحث في إمكانية استيراد، ولو نسبة قليلة، من أدوية الامراض المستعصية أوّلاً والمزمنة ثانياً، قبل تسديد مستحقات المصدّرين.

ولفت جبارة الى انّ مصرف لبنان سدّد 40 مليون دولار فقط من أصل الـ600 مليون لغاية الآن، "ورغم ذلك نحن مستعدّون للبحث في إمكانية توصّلنا مع المصدّرين (كلّ مستورد وفقاً لحجم مستحقاته للشركات المورّدة) الى صيغة لمواصلة الاستيراد قبل تسديد كامل المستحقات"، مشيراً الى انّ النقابة حذّرت منذ حزيران الماضي من فقدان مخزون تلك الادوية ووقوع كارثة ستصيب كافة مرضى تلك الامراض، "فالمخزون المتبقّي لدى مستوردي تلك الادوية شبه نافِد اليوم والاستيراد متوقف كليّاً".

وشرحَ جبارة ان ّالادوية الاخرى التي أصبحت غير مدعومة مفقودة من الاسواق، لأنّ سعر الصرف المحدّد لبيعها في السوق (12 ألف ليرة مقابل ​الدولار​) يقلّ بشكل كبير عن سعر الصرف الحقيقي. "وبالتالي، لا يمكن لأي مستورد ان يتحمّل تلك الخسائر". وقال: "انّ ​الصيدليات​ التي يمكن ان يكون لديها مخزون من الادوية غير المدعومة، ترفض أيضاً بيعها على سعر صرف 12 الف ليرة، لأنها ستتكبّد خسائر في رأسمالها لاحقاً، ولن تستطيع إعادة التخزين في حال تم استيراد تلك الادوية في ​المستقبل​ على سعر صرف السوق".

واعتبر، ردّاً على سؤال، انّ تحديد سعر صرف للادوية غير المدعومة مُغاير لسعر الصرف الحقيقي، قرار غير منطقي، مرجّحاً ان يكون قد اتُّخِذ لعدم إثارة نقمة شعبية وارتفاع اسعار الادوية بشكل كبير، "إلّا انّ هذه المعضلة أدّت الى نقمة من نوع آخر بسبب فقدان تلك الادوية من السوق". وأكد انّ المستوردين غير مستعدّين لاستيراد الادوية غير المدعومة في حال بقيَ سعر مبيعها محدّداً وفق سعر صرف الـ12 الف ليرة، لافتاً الى الافراج عن مخزون الادوية الموجود حالياً لدى المستوردين ينتظر قيام ​وزارة الصحة​ بإحصائه وتحديد قيمته وحَسم قيمته من المستحقات لدى مصرف لبنان، لأنّ تلك الادوية قد تم استيرادها مدعومة على سعر صرف الـ1500 ليرة وسيتم بيعها اليوم على سعر صرف الـ12 ألف ليرة، مشيراً الى انّ مخزون تلك الادوية ليس كبيراً وقد يؤمن حاجة السوق عند الافراج عنه، لحوالى أسبوعين فقط.

 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • النهار: سلسلة تحرّكات ومسيرات في بيروت وضواحيها، ووقفة مرتقبة عند الساعة الثالثة أمام قصر العدل في بيروت للانطلاق إلى ساحة الشهداء
  • الرئيس بري عن شـهداء الطيّونة: أقمار سبعة سقطوا صبيحة الخميس الأسود غيلة وغدرًا وقنصًا تتمة...
  • الرئيس بري لمناسبة المولد النبوي الشريف: لنستخلص الدروس والعبر ونسير بهديها عدلًا ومساواة بين الناس وإحقاقًا للحق وتحررًا من كل أشكال العبودية والخضوع
  • بالصورة/ العثور على بقايا هيكل عظمي أمام حاويات النفايات بالقرب من مقبرة صيدا الجديدة تتمة...