5,142 مشاهدة
A+ A-

اعتبر وزير الصناعة في حكومة تصريف الأعمال عماد حب الله، بعد اجتماعه مع أصحاب شركات الاسمنت أن "قرار حاكم مصرف لبنان رياض سلامة أمس كان غير مسؤول لا بل سيكون مسؤولا عن أشياء كثيرة ستحصل في البلد".


وقال: "قرار الأمس كان يجب أن يكون بالاتفاق مع الحكومة، وكنا اتخذنا قرارات سابقة بألا يرفع الدعم إلا بعد إصدار البطاقة التمويلية. وعقدنا اجتماعا قبل يومين وأقرينا الآلية لها".


وأشار وزير الصناعة الى أن "السعر السابق للطن الذي حدد بـ 627 ألف ليرة وضع على أساس سعر الدولار 11 ألف ليرة".


وقال: "رفع سعر طن الاسمنت إلى مليون ومئة ألف ليرة يضاف إليه الضريبة على القيمة المضافة وكلفة النقل ليصل السعر النهائي للمستهلك إلى مليون وأربعمئة ألف ليرة".


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • مركز بحنس بعد الهزة الأرضية التي شعر بها سكان لبنان: لا خطر من موجات تسونامي (فيديو) تتمة...
  • قوة الهزة التي ضربت منطقة البحر الأبيض المتوسط 6.4 درجات بحسب المركز الأوروبي لرصد الزلازل
  • لا سقف لارتفاع أسعار المحروقات.. سعر صفيحة البنزين سيتخطى الـ 300 ألف ليرة! تتمة...
  • الهزة الأرضية مصدرها البحر المتوسط وشعر بها سكان مصر ولبنان وفلسطين