881 مشاهدة
A+ A-

شيعت المؤسسة العسكرية وأهالي عكار وبلدة الدوسة العريف رائد الحسن الذي قضى متأثرا بالحروق التي أصيب بها إثر انفجار خزان المحروقات في بلدة التليل.

وكان جثمان الحسن المسجى بالعلم اللبناني، وصل صباح اليوم الى منزله العائلي، حيث ألقت العائلة المفجوعة النظرة الاخيرة عليه، ليحمل بعد ذلك على أكف زملائه العسكريين، وسط صيحات التكبير، بمشاركة رؤساء اتحادات البلديات ورؤساء بلديات ومخاتير ورجال دين وفاعليات المنطقة، وصولا الى جبانة البلدة حيث أقيمت الصلاة، ليوارى في الثرى.

ثم تقبلت العائلة وومثل عن قيادة الجيش التعازي .
 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • ارتفاع عدد القتلى إلى 4 جرّاء الإشتباكات في بلدة وادي الجاموس العكارية، وعملية احراق المنازل والسيارات المتبادلة بين العائلتين لا تزال مستمرة
  • إسقاط الكوتا النسائية بنتيجة التصويت على صفة العجلة وبالتالي يحال على اللجان
  • إخبار ضد جعجع والبيطار بجرم ارتكاب الإرهاب (الوكالة الوطنية) تتمة...
  • إقرار تصويت المغتربين لـ ١٢٨ نائبًا وليس ٦ نواب للقارات