5,478 مشاهدة
A+ A-

نوه النائب وليد البعريني، في بيان، بالدور "الحساس" الذي يقوم به الرئيس المكلف نجيب ميقاتي، متوجهاً اليه بالقول: "لا تسمح لهم بالضحك عليك وعلينا، بل بادر خلال أيام الى حسم الموقف، فإما أن يسيروا معك بالتشكيل وفق ما يقتضي الدستور، وإما بادر الى الاعتذار كي لا تكون واجهة يستغلونها لاضاعة وقت الناس وحاضر البلد".

وتطرق البعريني لمحاولة البعض استغلال دم شهداء انفجار التليل لأهداف سياسية وحسابات شخصية، منبها الى أن "ذلك يحصل على حساب الحقيقة"، محذرا من "حملات التضليل التي تحرف المسار ولا تخدم العدالة".

أضاف: "يستمر البعض في الاعلام بمحاولات المس بنا، تارة عبر رمي الاكاذيب والادعاءات، وتارة أخرى عبر تسريب شائعات لا اساس لها من الصحة". وتابع: "تجاه ما يحصل، ندعو جميع المحبين الى ضبط النفس والتزام الردود المنطقية التي تعبر عن أدبياتنا وأخلاقنا، من دون أن ننجر الى أهدافهم، فنحن مفتاح خير ولسنا مفتاح شر".

وحذر البعريني من الفتنة، مؤكداًَ أنّها "مرفوضة رفضاً قاطعاً، ومن يسوق لها ويحيك المؤامرات من أجل إحداث فتنة مجرم بحق لبنان وشعبه".

وطالب بـ "عدم إضاعة البوصلة بالتلهي بالسجالات والرد على الإشاعات، فالقضية الواجب التركيز عليها اليوم هي حاجات الناس وطرق معالجة الازمة لوقف اذلال اللبنانيين بأبسط حقوقهم"، وأضاف: "نحن مع قيام مؤسسات الدولة لتبسط سلطتها وتردع أي مخالفة أو احتكار أو تلاعب بمعيشة الناس، ولتقوم سلطة موثوقة تضع برنامج إنقاذ سريعاُ وتطبقه من دون تأخير لإنقاذ ما تبقى والتأسيس لمستقبل شبابنا وأبنائنا في هذا الوطن".

وختم البعريني مؤكداً أنّ "بداية الحل تكون بتغيير النهج المتبع من قبل هذا العهد، والذي لا يهتم الا لمصالحه ولو على حساب الناس ومصيرهم، فهذا عهد البطولات الوهمية وادعاءات العفة ومصارعة طواحين الهواء ومعاداة اللبنانيين بدل رعايتهم" .


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • سماع صوت رشقات رصاص غرب مدينة بنت جبيل
  • الجيش: العسكري مُطلق النار يخضع للتحقيق بإشراف القضاء المختص تتمة...
  • الـ"NBN" تهاجم رئيس حزب القوّات: "قاتل يُجعجع بكلّ وقاحة" تتمة...
  • معلومات متداولة عن هروب اربع موقوفين من مخفر رميش وتم القاء القبض على اثنين لبنانيين وجاري البحث عن اثنين اخرين من الجنسية السورية