812 مشاهدة
A+ A-

عقد تكتل لبنان القوي اجتماعه الدوري إلكترونيا برئاسة النائب جبران باسيل، وأصدر بياناً، قال فيه: "يقف التكتل بإجلال أمام أرواح المزيد من الضحايا الذين سقطوا في الأيام الأخيرة متأثرين بإصاباتهم نتيجة إنفجار التليل"، مؤكداً أن "لأهالي الشهداء الحق بمعرفة الحقيقة حول الإنفجار وأسبابه ومسببيه بما يضمّد وجعهم قليلا، تماما كما لهم علينا حق إحتضانهم، لذلك تقدم التكتل بإقتراح قانون لإعتبار ضحايا انفجار التليل شهداء في الجيش اللبناني".

ولفت الى أن "اللبنانيين باتوا على بيّنة من الإنتماء السياسي المشترك لكل من له علاقة بالإنفجار والمتورطين في المأساة، من نواب ومسؤولين يمتهنون التهريب أو يغطونه، بما يؤكد ما سبق أن أعلنه رئيس التكتل مرتين في مجلس النواب".

وأضاف، "أظهر مسار القرار المشبوه برفع الدعم الفجائي عن المحروقات، أن القيمين عليه لم يقووا على تغطيته والسير به حتى النهاية، بعدما تبيّن لهم أنه قرار كارثي يصيب كل اللبنانيين من كل الأطياف بأذى غير مسبوق. لذلك إضطر هؤلاء الى تعديل قرارهم، فكان قرار تسعير المحروقات على الـ8000 ليرة بسعي حازم من فخامة رئيس الجمهورية كخطوة انتقالية وموقتة يجب أن يواكبها إسراع حكومة تصريف الأعمال في إصدار وتوزيع البطاقة التمويلية على مستحقيها في مهلة أقصاها شهر، بالتوازي مع وجوب إقرار إقتراح القانون الذي تقدّم به التكتل لمنح موظفي القطاع العام والأسلاك العسكرية مساعدة إجتماعية. حينها يمكن الإنتقال الى مرحلة جديدة من التحرير المتدرج للدعم على للمحروقات".


وطالب التكتل حكومة تصريف الأعمال بوضع آلية لبدء إعتماد نظام الحصص في بيع المحروقات للبنانيين وللقطاعات المعنية، بما يسهم في وقف الإزدحام على المحطات وتنظيم الطلب على المازوت، والأهم يؤدي الى مكافحة التخزين والتهريب.

وشدد أيضا، على وقف النكايات في موضوع الكهرباء، والمبادرة الى منح مؤسسة كهرباء لبنان ما يلزمها من إمكانات تمويلية للتشغيل والتصليح، ومن نفط عراقي أو غاز مصري لاحقا، لكي تتمكن من تأمين ساعات تغذية تفوق الـ 16 ساعة يوميا. هذا هو الحل الوحيد لإعادة التيار الكهربائي الى اللبنانيين بأقل كلفة عليهم وعلى الخزينة وعلى الاحتياطي الإلزامي.

وأمل التكتل أن "ينتهي دولة الرئيس المكلف بالاتفاق مع فخامة الرئيس من تأليف الحكومة العتيدة وإصدار مراسيمها هذا الأسبوع، على ما أظهرا من نية في التعاون والاسراع في التأليف ضمن مهلة معقولة ومنطقية نظرا الى ما تمر بها البلاد".

وختم تكتل لبنان القوي بيانه مشيراً إلى أن "اللبنانيين ينتظرون تشكيل حكومة قادرة ببرنامجها ووزرائها على وقف الانهيار وبدء عملية اصلاح شاملة وحقيقية. وهم يعتبرون أنه طالما الاتفاق قائم على العناوين العريضة للتشكيل من ضمن الميثاق والدستور بين رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة المكلف، يتوجب القفز فوق كل العراقيل والصعوبات المفتعلة بغية انهاء التأليف للبدء بالإصلاح".


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • بالفيديو/ حريق كبير في إحدى المباني في أنطلياس تتمة...
  • الخارجية السعودية تدعو مواطنيها لعدم السفر إلى لبنان "نظراً للظروف الراهنة"
  • وزير الدفاع: :ما حصل في الطيونة ليس كمينا بل حادثة مشؤومة.. والتحقيق سيصل الى نتائج وسيحدد المسؤوليات وسنكون ملتزمين بالاعلان عن النتائج تتمة...
  • إحراق صورة بشير الجميل عند مدخل بلدة الحدث تتمة...

زوارنا يتصفحون الآن