10,518 مشاهدة
A+ A-

جاء في صحيفة "نداء الوطن":

لم يمضَ يوم واحد على اطلاق بلدية صيدا المنصة الالكترونية لتنظيم تعبئة السيارات بالبنزين بعد ارتفاع اصوات الاستياء والغضب على الفوضى وفارضي الخوات "الشبيحة"، حتى تعرضت لقرصنة منعتها من استمرار عملها، ويجري التحقيق حالياً لمعرفة ما اذا كانت عملية منظمة ومقصودة لافشالها، ام انها مجرد صدفة من هاكر عام، والموضوع بات في عهدة مكتب مكافحة الجرائم المعلوماتية.

وأوضح رئيس غرفة إدارة الطوارئ والكوارث في بلدية صيدا مصطفى حجازي لـ"نداء الوطن" ان المنصة تعرضت لقرصنة وليس لخلل فني، "لم نعرف بعد ما اذا كانت مقصودة او مجرد صدفة، ولكنها في كل الاحوال عطلت عملها ودفعت بالمهندسين والخبراء لاعادة اصلاحها وتزويدها بالمعلوماتية، فيما وضع الامر في عهدة مكتب مكافحة الجرائم المعلوماتية في قوى الامن الداخلي الذي سيحسم الموضوع اليوم ليبني على الشيء مقتضاه".

وأكد حجازي ان "المنصة خطت اولى خطوات تنظيم عملية تعبئة البنزين، وتسجل عليها نحو 11 ألفاً و500 شخص للتزود بالمادة، وحصل بعض الخلل في التطبيق باليوم الاول، إذ إن 3 محطات من أصل 6 إلتزمت التعبئة للمواطنين وفقاً لبرنامج المنصة، في حين لم تلتزم محطتان بسبب نفاد كمية البنزين لديهما، ومحطة واحدة فضلت التعبئة لحملة البونات المسبقة الدفع واحالت المواطنين المدرجة أسماؤهم إلى محطة ثانية تابعة لها"، مشدداً على "اهمية العمل لزيادة عدد المحطات للحصول على البنزين وفقاً لطلبات المنصة، وأيضاً تعمل على تخصيص محطة للقطاع الصحي والمساعي جارية لتخصيص محطة للسيارات العمومية".


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • اللبناني مازن قيس بطل العالم للمحترفين في ماسترز الملاكمة في إيطاليا تتمة...
  • وزير الخارجية: "بدنا القرب من السعودية بس هني ما بدن" تتمة...
  • وزير الخارجية للجديد: الأميركي متحمس اليوم على مساعدة لبنان ولا يريد إنهياره
  • وزير الخارجية للجديد: ليُصدر القاضي البيطار القرار الظني "ويخلصنا"... وهناك صعوبة بانعقاد جلسة لمجلس الوزراء هذا الأسبوع بسبب سفر رئيس الحكومة ومعه عدد من الوزراء