لبنان: 96171010310+     ديربورن: 13137751171+ | 13136996923+
8,061 مشاهدة
A+ A-
لم يثمر رحيله إلا حُبًّا ودفئا.. هنا الناس بدأت اشتياقه منذ لحظة الغياب الأولى. كيف لا والراحل.. إبراهيم بزي (ابو محمد)، التاجر الكاد والادمي الخلوق في سوق بنت جبيل. بائع الثياب العتيق وبائع الألعاب الذي امتهن رسم السعادة على وجوه صغار المدينة حين كان السوق يعج بالناس وأرزاقها. فبشاشة وجهه طُبِعت في طفولة من عايش الزمن الجميل، وكذا لكنته البنت جبيلية الهادئة المُشبعة بالطيب وحسن الخلق. كال في مشواره من التعب حصة، حيث تكبد الراحل في مطلع العمر مشقة الغربة، وخاض فتًى صغيرًا بل طفلًا مغامرة السفر الخطرة بالباخرة إلى البرازيل.. قبل أن ينذر الباقي من عمره في بنت جبيل التي أحب حد التماهي. وعكة مفاجئة أسقطت آخر أيامه، ومضى كسنبلة ذهّبها الوقت بمروره وأنهت خدمتها في الحقل. وكأنه جمع في خيوط كفنه الناصع البياض حصاد أعماله ومضى نحو السلام الأبدي... بنت جبيل.أورغ


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • بالفيديو/ تقرير يكشف أسماء المضاربين على العملة وغروبات "الواتسأب" التي ترفع سعر الدولار.. بعضهم يرسل أشخاصًا لقطع الطرقات بذريعة الوضع الإقتصادي تتمة...
  • صاعقة ضربت محطة التغذية لأحد "آبار فخر الدين" في النبطية عصر اليوم أدت إلى توقف ضخ المياه من البئر إلى النبطية ومحيطها ضمن البرنامج المحدد. وناشد الاهالي "مؤسسة كهرباء لبنان" الاسراع باصلاح العطل لكي يعاد تشغيل ضخ المياه
  • سهرة شعبية في الديوانية الخارجية للمسجد الكبير في بنت جبيل بمناسبة مولد الإمام علي (ع) (صور وفيديو) تتمة...
  • مأساة تهز بلدة القاع.. وفاة 3 أطفال سوريين لا تتجاوز أعمارهم الـ10 سنوات غرقًا في قناة مائية تتمة...