8,689 مشاهدة
A+ A-

لفت الخبير الاقتصادي حسن مقلّد إلى أنّ هناك عرضًا روسيًا متكاملًا لبناء مصافٍ نفطية في لبنان وتأمين المحروقات لانتاج الكهرباء ستقدّمه شركة روسية من الشركات الكبرى للحكومة وبشكل خطي ومكتوب وذلك خلال أسبوع أو عشرة أيام.

وحول تفاصيل ومضمون العرض الروسي، قال مقلد في حديث للمنار "أساسُ العرض بناء مصافي تكرير ​النفط​ على الأراضي اللبنانية قادرة على الانتاج خلال ستة أشهر، والبداية مع تكرير عشرين ألف برميل يوميًا، وصولًا إلى مئة وخمسين ألف برميل يوميًا بعد سنة إلى ثمانية عشر شهرًا".

وتابع: "من اليوم الأول للاتفاق تعهد روسي بتأمين كل المشتقات النفطية التي يحتاجُها لبنان، إلى حين بدء العمل بالتكرير، مع تسييل ثمنه ضمن الاتفاق، أي بلا حاجة إلى تأمين الدولار لشرائه الآن، مع قبول الشركات الروسية بالكفالة السيادية للحكومة اللبنانية دون الحاجة إلى ​صندوق النقد الدولي​".

وأشار إلى أنّ "العرض شركاته واضحة وبضمانة ​الحكومة الروسية​، وعرضه التفصيلي سيكون أمام ​اللبنانيين​ خلال عشرة أيام على أبعد تقدير".  

 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • كورونا لبنان: 700 إصابة جديدة و 3 حالات وفاة
  • تجمع عدد من المحتجين أمام قصر ميقاتي في طرابلس احتجاجاً على الغلاء والتردّي الاقتصادي
  • وهّاب: "شاب صدمته سيارة والجامعة الأميركية تطالبه بـ450 مليون ليرة لإجراء عملية وهو تحت الخطر وبالكوما.. الوزير الظاهر "مصيف" مش معني" تتمة...
  • البراكس للجديد: حكمًا سيكون هناك إرتفاع روتيني في أسعار المحروقات والسعر سيحدد وفقاً لسعر صرف الدولار