1,644 مشاهدة
A+ A-

 بتكليف من وزير الصحة العامة الدكتور فراس الأبيض، توجه مدير العناية الطبية في الوزارة الدكتور جوزف الحلو ومستشار وزير الصحة العامة الأستاذ نادر حطب إلى منطقة عكار، للوقوف على حقيقة ما تردد حول عدم التزام مستشفيات ومراكز استشفائية معنية بالنظام الذي تطبقه الوزارة في معالجة مرضى غسيل الكلى بناء على قرار وزاري بدأ العمل به مطلع هذا الشهر، وينص على تحديد تكلفة جلسة غسيل الكلى بمبلغ خمسمئة ألف ليرة لبنانية.

وشدد الوفد خلال لقائه الجهات الطبية المعنية على "ضرورة التقيد بأحكام هذا القرار، وبناء عليه يمنع على أي مستشفى أو مركز عدم استقبال المرضى او تقاضي مبالغ وفروقات مالية إضافية من المرضى".

وتم إبلاغ هذا الأمر لعدد من أهالي المرضى الذين كانوا موجودين ويترقبون نتيجة الاتصالات. علما أنه من المقرر ان تتم متابعة الموضوع بمجمل تفاصيله في اجتماعات اضافية ستعقد في وزارة الصحة العامة الاسبوع المقبل.
 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • جريمة تهز طرابلس.. شاب يطعن جدته بسكين! تتمة...
  • ميسي يدخل التاريخ ويحرز الكرة الذهبية السابعة في مسيرته
  • فرنسا تدعو بريطانيا إلى الحد من "جاذبيتها الإقتصادية" للمهاجرين! تتمة...
  • لبنان جدّد فوزه على اندونيسيا في التصفيات الآسيوية المؤهلة لبطولة العالم في كرة السلة