15,600 مشاهدة
A+ A-

علق الإعلامي مالك مكتبي على الفيديو المتداول لأطفال يذهبون إلى مدرستهم على "الحمير، قائلاً: "في منشور غضب كتبته قبل ١٠ أيّام، أعلنت أنّ قلبي كلّه تحوّل كتلة حقد على من أخافوا برصاصهم أطفالنا في مدرستهم. اليوم، قلب واحد لا يستطيع احتواء حقدي. أحتاج قلبين أو ثلاثة للمّ كمّيّات الحقد التي أكنّها تجاه المسؤولين".

وأضاف، في منشور عبر حسابه على "انستغرام"، قائلاً: "يحدث في بلادي، في الألف الثّالث، في القرن الحادي والعشرين، على أبواب العام ٢٠٢٢، أطفال يذهبون إلى المدرسة على الحمير "كرمال بالمستقبل ما يطلعوا حمير"، بحسب الأهل".

وختم: "العقاب آتٍ. إلّا أطفالنا يا فاقدي الضّمائر. إلّا أطفالنا!".
 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • خليل: الأهم اطمئنان الناس إلى أن أموالهم لا يمكن ومن غير المسموح ان تهدر تتمة...
  • جنبلاط مغرّدًا بالفرنسية: مبادرة ماكرون لإنقاذ لبنان شجاعة، لكن علينا ألّا ننسى قوى الظلام ودورها التقليدي في إفساد كل شيء وقتله
  • صحيفة عكاظ السعودية: اختزال ساذج عندما يظن أحد أن تصريحاً مسيئًا للمملكة من مسؤول لبناني هو لب المشكلة تتمة...
  • منخفضان جوّيان بين الأحد والأربعاء.. أمطار وعواصف رعدية! تتمة...