10,364 مشاهدة
A+ A-

سأل رئيس حزب التوحيد العربي الوزير السابق وئام وهاب، في تغريدة عبر حسابه على "تويتر"، أنّه "طالما ينادي الرئيس الحريري بالمساواة بين المواطنين لماذا لم يستدعيه القضاء عندما هاجم التابعون له مكتب شاكر البرجاوي في الطريق الجديدة وقتلوا اثنين من مناصريه؟".

وأضاف: "أما حديثه عن إستعمال المؤسسات فحدث ولا حرج واغتيال محمد أبوذياب خير شاهد".

وختم بالقول: "تسكت دهراً وتنطق كفراً".

ويذكر انه غرد الحريري عبر حسابه على "تويتر": "غيابنا عن تداعيات حادث الطيونة كان متعمدا لأننا نرفض الخوض في صراع عبثي والاصطفاف على خطوط الحرب الاهلية وانقساماتها الطائفية والعودة الى لغة القنص الأمني واقتناص الفرص السياسية".

أضاف: "الاعلان عن تبليغ الدكتور سمير جعجع لصقا للمثول امام مديرية المخابرات، يقع أيضا في خانة العبثية ويستدعي البلاد الى المزيد من الانقسام وتوظيف ادارات الدولة في خدمة سياسات الانتقام".

وختم: "المطلوب تبليغ المعنيين كافة، شفاهة او لصقا، بوجوب المثول امام مقتضيات المصلحة الوطنية وعدم التفريط بما تبقى من مقومات السلم الاهلي".
 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • ماكرون: سأبحث خلال جولتي في المنطقة الأزمة بين لبنان ودول خليجية
  • مواطنون يتوافدون لشراء بطاقات تشريج الخطوط المسبقة الدفع خشية انقطاعها أو ارتفاع أسعارها! تتمة...
  • مساعدات طبية من البرازيل إلى لبنان والأبيض: أتتنا في الوقت المناسب تتمة...
  • "داعشي" وقع في شباك الجيش اللبناني في عملية نوعية بعد سنوات من التعقب والرصد تتمة...

زوارنا يتصفحون الآن