12,193 مشاهدة
A+ A-

لم يتأرجح العمر في جدائلها، بل أعلن ذبوله باكراً معتذراً من المحبة والأدعية التي حاولت أنّ تحرسها طيلة الأيام الماضية.

اليوم أغمضت الشابة يارا هاشم عينيها إلى الأبد، بعد أنّ أصيبت بفيروس كورونا وعانت حوالى الشهر في المستشفى.

اليوم أغلقت يارا كتاب عمرها القصير ولم تكتب به إلا ما يشبه ضحكتها الهادئة، وفتحت جرحاً في قلب والديها لن يندمل أبداً.

يارا المدللة الصغيرة حلقت عالياً في أول الشتاء، وأمطرت عيون الأحبة قبل الأوان.
 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • "رويترز": رجل يرتدي ملابس نينجا يجرح بسيف امرأتين من الشرطة في مدينة تشيربورغ بفرنسا
  • رحيل الشاب "علي عربية" في بلاد الاغتراب في أفريقيا بعد تعرّضه وعكة صحية تتمة...
  • أ.ف.ب: البابا فرنسيس في لقاء مع الكنيسة المارونية في قبرص يعبر عن "قلق شديد" للأزمة في لبنان
  • لبنان بلد لغير اللبنانيين بعد 5 سنوات...هجرة ولجوء ومجتمع هرم تتمة...