4,703 مشاهدة
A+ A-

أكد وزير الطاقة والمياه اللبناني وليد فياض، أن بلاده تواجه أزمة شح مائي، معتبرًا أن جميع الدول العربية تقع تحت مستوى خط الشح الذي يقدر بأقل من 1000 متر مكعب للفرد من المياه سنويًا، لكن بيروت من أقرب من هذه البلدان لهذا الحد.

وقال في حوار مع "سبوتنيك"، إن لبنان لديه فرص كبيرة للاستفادة من هطول الأمطار، ومن المياه الجوفية المتجددة، حيث هناك مساع لحصدها واستخدامها الفترة المقبلة.

وأوضح فياض أن لبنان لديه العديد من المشروعات لمواجهة أزمة الشح المائي، أهمها بناء عدد من السدود، مؤكدًا أن العمل بدأ فيها بالفعل، وتم إنجاز جزء كبير، لكنها توقفت الفترة الأخيرة بسبب غياب التمويل، والأزمة الاقتصادية.

وفي شهر أغسطس/آب الماضي، قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) إن أكثر من أربعة ملايين لبناني قد يواجهون نقصا حادا في المياه أو قد تنقطع المياه عنهم تماما بسبب أزمة الوقود الشديدة.

وقالت ممثلة اليونيسف في لبنان، يوكي موكو: "يتعرض قطاع المياه في لبنان للخراب والدمار بسبب الأزمة الاقتصادية الحالية".

 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • 7 دول إفريقية تشهد المتحور ومعظم دول العالم توقف الرحلات الجوية إليها! تتمة...
  • نقابة محرري الصحافة اللبنانية تعلق على الحكم الغيابي بحق الصحافي رضوان مرتضى: لن نسكت عن أي استهداف أو ظلامة بحق الإعلاميين تتمة...
  • فوز ساحق للمنتخب اللبناني على نظيره الإندونيسي بنتيجة ٩٦-٣٨ ضمن التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم لكرة السلة ٢٠٢٣
  • المحكمة العسكرية أصدرت حكماً غيابياً بسجن الصحافي رضوان مرتضى سنة وشهر رغم عدم تبليغه بموعد الجلسة أصولاً بجرم إهانة المؤسسة العسكرية على خلفية كلامه عن مسؤولية الجيش عن انفجار مرفأ بيروت