1,832 مشاهدة
A+ A-

تابع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الاتصالات الجارية لمعالجة الأوضاع التي نشأت عن قرار عدد من دول الخليج سحب سفرائها من لبنان والطلب الى السفراء اللبنانيين فيها مغادرة أراضيها، ورصد ردود الفعل الغربية والدولية ودرس السبل الايلة لمعالجة الوضع المستجد، لا سيما في ضوء اللقاءات التي عقدها رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي مع عدد من القادة العرب والأجانب على هامش "مؤتمر المناخ" في غلاسكو.
 
واطلع الرئيس عون على التقارير الواردة من البعثات الديبلوماسية اللبنانية في الخارج التي تناولت أوضاع اللبنانيين في عدد من الدول الخليجية.
 
وزير العدل
وفي هذا السياق، استقبل الرئيس عون قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا وزير العدل القاضي هنري خوري وتداول معه الأوضاع العامة والمضاعفات المتأتية عن الإجراءات التي اتخذها عدد من دول الخليج بحق لبنان.
 
وأوضح الوزير خوري ان "الاتصالات مستمرة لمعالجة ما استجد ويفترض ان يتبلور الموقف بعد عودة الرئيس ميقاتي من لندن مساء اليوم".
 
مرهج وتويني
الى ذلك، استقبل الرئيس عون الوزيرين السابقين بشارة مرهج ونقولا تويني واجرى معهما جولة افق تناولت التطورات السياسية الراهنة، إضافة الى الأوضاع الاقتصادية والازمة المستجدة مع عدد من دول الخليج.
 
المطران الحاج
واستقبل رئيس الجمهورية رئيس اللجنة الأسقفية "عدالة وسلام" المطران شكر الله نبيل الحاج والأب ايلي نصر وعرض معهما لشؤون اجتماعية وإنسانية.


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • منظمة الصحة العالمية تدعو الدول إلى "إبقاء الحدود مفتوحة"
  • عدّاد كورونا في لبنان يسجل 1319 إصابة جديدة و 8 حالات وفاة
  • الاعلامي سامي كليب: كلُ شيء قابلٌ للضبط الاّ الجوع.. الانفجار الشعبي بات حتمياً
  • "القوات" تهدد بمقاطعة نقابة الصيادلة! تتمة...