16,073 مشاهدة
A+ A-

لفتت مصادر معنية بالوضع في الجبل لـ «الأخبار» إلى أن النائب وليد جنبلاط الذي خالف اتفاق خلدة وقرر السير بمرشحه لمنصب شيخ عقل الدروز، يحاول مغازلة الوزير السابق وئام وهاب من زاوية التعاون في ملفات تتعلق بالوضع السياسي والاجتماعي والمعيشي في مناطق الشوف وعاليه، بطريقة توحي باستعداده لدعم ترشيح وهاب للمقعد النيابي الدرزي الثاني في الشوف. وهو ما من شأنه إثارة الخلاف مجدداً بين وهاب وإرسلان، علماً أن الأول كان قد أعلن وقوفه الثابت إلى جانب الثاني بعد حادثة الجاهلية التي تعرض فيها وهاب لغزوة أمنية بطلب من الرئيس سعد الحريري وعدم ممانعة من جنبلاط.


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • توقيف شخصين نفذا أكثر من 10 عمليات سرقة استهدفت أنبوب النفط الخام العراقي المخزّن في طرابلس تتمة...
  • بعدما فقدوا 3 من أطفالهم بحادث دهس في أستراليا.. عائلة عبدالله اللبنانية تنتظر مولودها الجديد! تتمة...
  • "لا داعي للهلع".. لا وجود لمتحور "أوميكرون" في لبنان حتى الآن تتمة...
  • العالم الجليل والشاعر والأديب والروائي فضيلة الشيخ فضل مخدر في ذمة الله تتمة...