23,835 مشاهدة
A+ A-

اعتدت قوات الأمن العراقية بالضرب على موفد قناة "الجزيرة" إلى بغداد جوني طانيوس يوم أمس، والمصوّر ريحان عبد الوهاب، كما أقدمت على تكسير الكاميرا الخاصة به، وذلك مباشرة على الهواء، أثناء تغطيتهما للاشتباكات في المنطقة الخضراء في العاصمة العراقية.

وأطلق سراح طانيوس وعبد الوهاب بعد وقت قصير، إلا أن مدير مكتب الجزيرة في بغداد وليد إبراهيم عبّر في رسالة على الهواء عن غضبه من هذا التعامل الوحشي مع الصحافيين، مؤكداً أن طانيوس أظهر بطاقة الصحافة والتراخيص التي حصل عليها للقيام بعمله في الميدان.

العربي الجديد


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • "مريم" أولى ضحايا مأساة بحر المانش.. عروس سافرت بحرًا للإلتحاق بخطيبها فابتلعها البحر تتمة...
  • الوكالة الوطنية: الصحافي رضوان مرتضى حوكم أمام المحكمة العسكرية.. والحكم الصادر في حقه قضى بسجنه مدة سنة وشهر تتمة...
  • تحليق لطائرة تجسس إسرائيلية فوق بيروت وضواحيها
  • 7 دول إفريقية تشهد المتحور ومعظم دول العالم توقف الرحلات الجوية إليها! تتمة...