11,187 مشاهدة
A+ A-

 أفادت مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية LARI، في تقرير بأنّ "الاحتباس الحراري الذي تراجع قليلا خلال جائحة كورونا، عاد الآن إلى وضعه السابق الخطير، وبأنّ التغيير المناخي يصيب العالم بأكمله".
 
وقال: "يتحدث القادة اليوم عن ارتفاع درجات الحرارة بحدود 1.5 درجة مئوية، إلا أنّ بعض الأبحاث العلمية تشير إلى ارتفاع 4 درجات مئوية حتى العام 2050، وهذا أمر مدمر للعالم بأكمله على البشرية والزراعة والمحيطات والجليد والثلوج والغطاء الأخضر والتواجد الحيواني العالمي. أي أنّ مصادر المياه العذبة والغذاء بخطر شديد لتأمين حاجة البشرية جمعاء. ويبدو أنّ الكلام كثير خلال القمة عن إجراءات للحد من انبعاثات الغازات والاحتباس الحراري، إنما العبرة في التغير الذي لم يكن بحسب المتوقع منذ بدء قمم العالم عن المناخ. وتقوم LARI بدراسات عن إدارة المياه وتأثير التغير المناخي على النباتات، بالإضافة الى تقارير عن التلوث، وسيصدر تقرير أواخر العام 2021".
 
وختم: "في النهاية لبنان معرض لنقص في الأمطار والثلوج، مع ارتفاع درجات الحرارة، وبالتالي نقص في المياه".


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • وزير الصحة: لا "أوميكرون" في لبنان
  • قرداحي معايدًا "الأحبة في الإمارات": 50 عامًا من الإنجاز والتطور والرقي والطموح تتمة...
  • توقيف شخصين نفذا أكثر من 10 عمليات سرقة استهدفت أنبوب النفط الخام العراقي المخزّن في طرابلس تتمة...
  • بعدما فقدوا 3 من أطفالهم بحادث دهس في أستراليا.. عائلة عبدالله اللبنانية تنتظر مولودها الجديد! تتمة...