7,569 مشاهدة
A+ A-

اعتبر رئيس الهيئات الاقتصادية الوزير السابق محمد شقير، عبر حسابه على "تويتر"، أنّه "لسخرية القدر، تمر سنتان والبلد في خضم أصعب وأقوى أزمة إقتصادية، فيما السلطة لم تتخذ أي إجراء واحد للجم التدهور، إنما بالعكس أهدرت إحتياط الدولار في مصرف لبنان ومنعت دخول التمويل بالعملات الاجنبية من الخارج إلى لبنان بعد إمتناعها عن دفع سندات اليوروبوند".

وأشار إلى أنّه "اليوم، بعدما ضُربت المصارف والسياحة والتجارة وهُجّر اللبنانيون، المشهد يتكرر. 3 أسابيع على أخطر أزمة بعلاقة لبنان مع السعودية والخليج عمقه الاقتصادي والإنساني، وتهدد بإسقاط القطاع الصناعي أيضاً، لم يتخذ أي إجراء لمعالجة الأزمة. على هذا الأساس: الصناعة بخطر. الشعب اللبناني ولبنان بخطر".


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • ميسي يدخل التاريخ ويحرز الكرة الذهبية السابعة في مسيرته
  • فرنسا تدعو بريطانيا إلى الحد من "جاذبيتها الإقتصادية" للمهاجرين! تتمة...
  • لبنان جدّد فوزه على اندونيسيا في التصفيات الآسيوية المؤهلة لبطولة العالم في كرة السلة
  • جثة شاب في بستان في أبو الأسود.. والطبيب الشرعي يؤكد أن المتوفي كان قد تعرض لذبحة قلبية تتمة...

زوارنا يتصفحون الآن