12,319 مشاهدة
A+ A-

اعتبر النائب المستقيل نعمة افرام أنّ "أبوابنا مشلّعة وكارثة الكوارث هي توقّف الضمان لدى المضمونين والـ2022 ستكون الأصعب على الشعب اللبناني وهذا ما حذّرت منه سابقاً عندما قلتُ إنّنا ذاهبون إلى مجاعة".

وأشار، في حديث للـmtv، أنّه "مقتنع بأنّ هناك مَن لا يريد مصلحة البلد في لبنان وخرجت من مجلس النواب بعدما عجزت عن التأثير في القرار والحياد أمر ضروري يضمن التعددية".

ولفت إلى أنّ "الدراسات تقول إنّ هناك حاجة لمساعدة 75% من الشعب اللبناني وهناك مبلغ جاهز قدره 250 مليون دولار"، متسائلاً: "لماذا الإنتظار؟".

ورأى أنّه " علينا بناء لبنان الجديد بعد هذه الأزمة على أسس قويّة وأحمّل المسؤوليّة لمجلس النواب في تأخير موضوع البطاقة التمويلية وأصبح هناك "نيّة عاطلة" في هذه المسألة".

 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • صحيفة عكاظ السعودية: اختزال ساذج عندما يظن أحد أن تصريحاً مسيئًا للمملكة من مسؤول لبناني هو لب المشكلة تتمة...
  • منخفضان جوّيان بين الأحد والأربعاء.. أمطار وعواصف رعدية! تتمة...
  • جعجع للجريدة الكويتية: سيجد الشيعة أنفسهم يوماً في حالة إنهيار كبير وانعزال عن العالم بسبب سياسات الحزب تتمة...
  • الأجهزة الأمنية تلقي القبض على 5 من أفراد مجموعة اختطفت مهندسًا من منزله في عاليه تتمة...