لبنان: 96171010310+     ديربورن: 13137751171+ | 13136996923+
4,212 مشاهدة
A+ A-

في حادثة غريبة من نوعها، تخرّج رجل عمره 88 عاماً من جامعة تكساس الأميركية برفقة حفيدته البالغة من العمر 23 عاماً.
فقد تخرّجت ميلينا سالازار وجدّها ريني نيرا من الجامعة سويّاً في كانون الأول من العام 2021، بعد أن انطلقا في رحلتهما الدراسية في العام 2016، وفق ما نقلت شبكة "سي أن أن".
تشير ميلينا إلى أن "الجدّ بدأ دراسته في العام 1950، لكنّه توجّه إلى بناء أسرة ولم يستطع استكمال مسيرته التعليمية، أخذ دروساً بين الحين والآخر على مر السنين، لكنّه قرّر العمل لتحقيق هدفه في الحصول على شهادته الجامعية، وصدفةً، دخلنا إلى الجامعة سويّاً في العام 2016".
وتلفت إلى أنّها لم تأخذ صفوفاً مشتركة مع الجد وذلك بسبب اختلاف الاختصاصات، لكنهما التقيا في المكتبة أو أثناء تناول الطعام.
لكن الصدمة كانت بعد أن عانى نيرا من سكتة دماغية قبل جائحة كورونا، واضطر إلى أخذ إجازة من الدروس، ثم أجبر الوباء الجامعات على الإغلاق ولم يكن قادراً على مجاراة الدروس عبر الإنترنت، لكنه كان على بعد خطوات قليلة من إنهاء دراساته.
وكانت عائلته مصمّمة على أن يحصل على الدرجة الجامعية التي كان يريدها دائماً، فحاولت الأسرة التواصل عبر الجامعة، التي بدورها كرّمت الجد في احتفال تخرّج، فالتقى الجد والحفيدة في الحفل نفسه، وتخرّجا سويّاً.
المصدر: النهار


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • مراسل إذاعة جيش الاحتلال: الصاروخ قد يكون سقط في البحر
  • الجديد: سماع دوي انفجار في منطقة وادي العزية الواقع بين بلدية زبقين والحنية في الجنوب قرابة الساعة العاشرة الا ربع مساء لم تعرف أسبابه
  • معلومات عن إطلاق صاروخ من لبنان باتجاه شمال فلسطين المحتلة (VDL)
  • معلومات الجديد: الحريري قرر العودة إلى بيروت في الساعات المقبلة لحسم مسألة مشاركته والمستقبل في الانتخابات النيابية

زوارنا يتصفحون الآن